المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل جنديين واثنين من قوات حفظ السلام الدولية في هجومين بمالي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

باماكو (رويترز) – قال الجيش وبعثة الأمم المتحدة إن جنديين على الأقل واثنين من قوات حفظ السلام التابعة للمنظمة الدولية قتلوا في هجومين منفصلين في مالي يوم الاثنين.

وأضاف الجيش أن مسلحين هاجموا قوات مالية متمركزة في منطقة جاو بشمال البلاد في ساعة مبكرة من الصباح، بعد ثلاثة أيام من اشتباك آخر تسبب في مقتل ما لا يقل عن 27 و إصابة 32 بجراح.

وأوضح الجيش أنه يطارد المهاجمين وقتل تسعة حتى الآن.

وقالت بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، المعروفة باسم مينوسما، إنه بعد ذلك بساعات أصابت قافلة تابعة لها عبوة ناسفة بدائية الصنع شمالي مدينة موبتي وسط مالي.

وأضافت البعثة أن الانفجار تسبب في مقتل اثنين من أفراد حفظ السلام وإصابة أربعة آخرين.

تقاتل مالي تمردا إسلاميا منذ عشر سنوات، حيث وسعت جماعات مرتبطة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية نفوذها في السنوات الأخيرة على الرغم من وجود قوات فرنسية وانتشار نحو 13 ألف جندي من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة لوضع حد لأعمال العنف.

وتقول مينوسما إن أكثر من 250 من أفرادها لاقوا حتفهم منذ 2013، الأمر الذي يجعلها البعثة الأكثر دموية بين أكثر من 12 مهمة لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة في أنحاء العالم.

وقالت فرنسا الشهر الماضي إنها ستنهي مهمتها لمكافحة الإرهاب في مالي بعد توتر علاقاتها مع المجلس العسكري الحاكم في الدولة الواقعة في غرب أفريقيا.