المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأوكرانيون يتدفقون عبر الحدود وارتفاع عدد اللاجئين إلى مليونين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

شيميشل (بولندا)/سيريت (رومانيا) (رويترز) – تدفق آلاف الفارين الجدد من القتال بأوكرانيا على وسط وشرق أوروبا يوم الثلاثاء وسط جهود جديدة لفتح ممرات إجلاء آمنة من المدن التي تقصفها القوات الروسية.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن مليوني شخص فروا من أوكرانيا، معظمهم من النساء والأطفال، منذ بدء الغزو الروسي يوم 24 فبراير شباط إلى يوم الثلاثاء.

ومع زيادة حدة القتال حول كثير من المدن الأوكرانية الكبيرة تبذل السلطات في دول أوروبا الشرقية جهودا مضنية لإعاشة اللاجئين.

وقال فيتولد فولتشيك من مكتب رئيس بلدية شيميشل “فيما يتعلق بالإعاشة هناك في الحقيقة أوقات يكون فيها الزحام شديدا”. وتقع بلدة شيميشل بالقرب من أكثر المعابر زحاما على الحدود وصارت مركزا للاجئين الأوكرانيين.

وأضاف فولتشيك “استطعنا في الليلة الماضية تسيير 30 حافلة من شيشميل، وذهبت في اتجاهات مختلفة… نحاول بذل أقصى ما بوسعنا لجعل هذا المرور يتدفق بسلاسة”.

وتعيش في بولندا جالية أوكرانية يبلغ تعدادها نحو 1.5 مليون نسمة وهي أكبر جالية أوكرانية في المنطقة الأمر الذي يجعل هذه الدولة المقصد الأول لكثيرين ممن تواتيهم الجرأة لقطع رحلة وسط القتال والانتظار لفترات طويلة على الحدود.