المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الكويت تعين وزيرين جديدين للداخلية والدفاع

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – أفادت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) يوم الأربعاء بأن مرسوما أميريا صدر يقضي بتعيين الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح‭‭‭‭ ‬‬‬‬وزيرا للداخلية ونائبا أول لرئيس مجلس الوزراء.

وأضافت الوكالة أن المرسوم نص كذلك على تعيين الشيخ طلال خالد الأحمد الصباح وزيرا للدفاع ونائبا لرئيس مجلس الوزراء.

ويشغل الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح‭، وهو نجل أمير الكويت، منصب نائب رئيس الحرس الوطني منذ نوفمبر تشرين الثاني 2021. وجاء تعيينه في حينها خلفا للشيخ مشعل الأحمد الذي أصبح وليا للعهد.

وكان قبل تعيينه في الحرس الوطني محافظا لمحافظة حولي، كما شغل عدة مناصب في وزارة الداخلية كان آخرها منصب وكيل الوزارة المساعد لشؤون التعليم والتدريب.

ويشغل الشيخ طلال الصباح، وهو ابن أخي أمير البلاد، منصب محافظ العاصمة، منذ مارس آذار 2019. وكان قبلها يشغل منصب الناطق الرسمي باسم القطاع النفطي، بعد أن تدرج سنوات في هذا القطاع وشغل فيه عدة مناصب من أهمها رئاسة شركة ناقلات النفط الكويتية.

ويأتي هذا التعيين وسط حالة من التوتر بين الحكومة والبرلمان، مستمرة منذ بداية دور الانعقاد الحالي في أكتوبر تشرين الأول، أسفرت عن تقديم استجوابات متتالية لوزراء الدفاع والخارجية والأشغال.

وقدم وزير الدفاع السابق الشيخ حمد جابر الصباح، ووزير الداخلية السابق الشيخ أحمد المنصور، وكلاهما من الأسرة الحاكمة، استقالتهما في فبراير شباط احتجاجا على كثرة الاستجوابات البرلمانية للوزراء.

واتخذ نواب المعارضة بالبرلمان إجراءات لحجب الثقة عن وزير الدفاع السابق ووزير الخارجية الحالي، لكنهم لم ينجحوا في جمع العدد الكافي من الأصوات لإزاحتهما.

ومن المقرر أن يصوت البرلمان الأربعاء القادم على طلب بحجب الثقة عن وزير الأشغال العامة، بعد استجوابه في البرلمان يوم الثلاثاء بسبب اتهامات بعدم اتخاذ إجراءات كافية لمكافحة الفساد في الهيئة العامة للزراعة التي تتبعه، وهي اتهامات ينفيها الوزير.

وتشكلت الحكومة الحالية في ديسمبر كانون الأول، وهي الثالثة خلال عام 2021 وحده، وذلك في محاولة لحل أزمة طويلة مع البرلمان المنتخب الذي عطل مساعي الدولة لإجراء إصلاحات مالية.