المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تتهم روسيا بانتهاك "مبادئ السلامة النووية"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تتهم روسيا بانتهاك "مبادئ السلامة النووية"
أمريكا تتهم روسيا بانتهاك "مبادئ السلامة النووية"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

2‭1‬ (رويترز) – اتهمت الولايات المتحدة روسيا بانتهاك مبادئ السلامة النووية قائلة إنها قلقة من “استمرار القصف الروسي على منشآت نووية” في أوكرانيا، لكنها أضافت أنه لم يتم رصد أي مؤشرات على حدوث انبعاث إشعاعي حتى الآن.

وقالت وزيرة الطاقة الأمريكية جنيفر جرانهولم في تغريدة على تويتر إن أجهزة مراقبة الإشعاع في معظم أوكرانيا لا تزال تعمل رغم أن الولايات المتحدة قلقة من نقص البيانات من مراقبي الضمانات في تشرنوبيل أو زابوريجيا، أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا.

ويخضع الموقعان لسيطرة القوات الروسية لكن يتم تشغيلهما من قبل موظفين أوكرانيين في ظروف تقول الوكالة الدولية للطاقة الذرية إنها تعرض سلامة المنشأتين للخطر.

وقالت جرانهولم “ما زلنا نشعر بالقلق إزاء تصرفات روسيا المتهورة وانتهاكات مبادئ السلامة النووية”.

وأضافت “نتابع الأنباء التي أفادت بوقوع أضرار بمنشأة أبحاث في خاركيف. المخاطر المتعلقة بالسلامة على المدى القريب منخفضة، ولكن يجب وقف إطلاق النار الروسي المستمر على المنشآت النووية”.

وبعد قتال وقصف على ما يبدو حول محطة زابوريجيا قبل أسبوع، اتهم الجيش الروسي القوات الأوكرانية “بالاستفزاز”.

وقالت وزيرة الطاقة الأمريكية إن الولايات المتحدة لا تستطيع تأكيد الأنباء التي أفادت بإعادة الكهرباء إلى تشرنوبيل. وقالت وزارة الطاقة الروسية يوم الخميس إن متخصصين من روسيا البيضاء أعادوا إمدادات الكهرباء إلى محطة تشرنوبيل للطاقة النووية.

وتشعر أوكرانيا وحلفاؤها بالقلق من الخطر الذي يمثله الغزو الروسي على المنشآت النووية في جميع أنحاء البلاد ويشمل ذلك محطات الطاقة ومراكز الأبحاث.

وقال مدير منشأة للأبحاث النووية في مدينة خاركيف بشمال شرق أوكرانيا إن المنشأة تعرضت لقذائف روسية خلال قتال في الآونة الأخيرة لكنه أوضح أن الجزء الأساسي الذي يحتوي على الوقود النووي لا يزال سليما.