المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سفن تتجه نحو روسيا محملة بشحنات كبيرة من السكر مع خلو أرفف المتاجر من السلع

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – أظهرت بيانات اطلعت عليها رويترز أن ما لا يقل عن خمس سفن تتجه نحو روسيا محملة بنحو 200 ألف طن من السكر الخام البرازيلي، من تجار أوروبيين، أي نحو ضعف الواردات السنوية للبلاد من السكر.

وأدت العقوبات التي تلت الغزو الروسي لأوكرانيا إلى زيادة الطلب على السكر وغيره من المواد الغذائية الأساسية هناك، وأصبحت أرفف المتاجر خاوية بسبب تخزين الطعام. وعلى الرغم من ذلك، قد تعرقل العقوبات حصول التجار على أموال مقابل شحناتهم.

وقال متداولون إن حجم السكر المشحون مرتفع بشكل غير عادي، في إشارة إلى أن روسيا تستورد ما يقرب من 100 ألف طن من السكر سنويا. ولا تعد روسيا مستوردا أو مصدرا مهما للسكر، ولكن الروس بدأوا في تخزين المواد المحلية.

وفي حين أن العقوبات لا تشمل مبيعات السكر، فإنها تشمل المعاملات المالية. وقال محللون أيضا إن القضايا الأمنية في البحر الأسود قد تعيق حركة السفن.