المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تقارير: والي العاصمة تونس يحظر الاحتجاج بشارع الحبيب بورقيبة رمز ثورة 2011

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

تونس (رويترز) – قالت وسائل إعلام محلية إن والي (محافظ) العاصمة تونس قرر يوم الجمعة حظر الاحتجاجات في شارع الحبيب بورقيبة الرئيسي وهو رمز ثورة 2011 ، في خطوة من شأنها تأجيج غضب المعارضة، التي تتهم الرئيس بانتهاج حكم الرجل الواحد.

وأضافت أن والي تونس كامل الفقيه قال في بيان إن “شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة سيخصص للأنشطة الثقافية والسياحية والاستعراضية فقط”.

وذكرت أن كل الاحتجاجات الأخرى ستنقل إلى ساحة حقوق الإنسان أو غيرها من الساحات العامة في شارع محمد الخامس.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من مسؤولين في ولاية تونس.

وشارع الحبيب بورقيبة هو شارع رمز ونقطة محورية في احتجاجات 2011 التي أنهت حكم الرئيس السابق زين العابدين بن علي، حيث تجمع هناك في 14 يناير كانون الثاني عشرات آلاف المتظاهرين الغاضبين محطمين حاجز سنوات من الخوف والحكم الاستبدادي.

يأتي حظر الاحتجاج قبل مظاهرة دعا لها حزب العمال المعارض يوم السبت ضد الرئيس قيس سعيد.

وخلال الأشهر الماضية احتجت المعارضة في شارع الحبيب بورقيبة وأحيانا منعت من التظاهر هناك.

وكان سعيد علق العام الماضي عمل البرلمان واستأثر بالسلطة التنفيذية وألغى أجزاء من الدستور ليحكم بمراسيم في خطوة وصفها المعارضون بأنها انقلاب.

ووعد سعيد بالدفاع عن الحقوق والحريات التي كانت ثمرة الثورة، لكن منتقديه يقولون إن أفعاله، ومن بينها استبدال المجلس الأعلى للقضاء، تظهر أنه مصمم على ترسيخ حكم الرجل الواحد.