المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عقوبات أمريكية جديدة تستهدف قطاع التكنولوجيا الروسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

واشنطن (رويترز) – فرضت الولايات المتحدة يوم الخميس عقوبات جديدة على روسيا بسبب غزوها أوكرانيا، مستهدفة الشركات العاملة في قطاع التكنولوجيا وذلك في إطار منع موسكو من التهرب من العقوبات.

قالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان إنها فرضت عقوبات على 21 كيانا و13 فردا، بينها شركة ميكرون المساهمة وهي أكبر مصنع ومصدر روسي للإلكترونيات الدقيقة وأكبر مصنع للرقائق في روسيا.

كما وسّعت وزارة الخزانة سلطات العقوبات لتشمل قطاع الطيران والبحرية والإلكترونيات في الاقتصاد الروسي. وقالت الوزارة إن هذا التحرك يسمح لواشنطن بفرض عقوبات على أي شخص أو كيان مُصمم على العمل في هذه القطاعات.

وقالت الوزارة إن تحرك يوم الخميس استهدف أيضا “فاعلين خُبثاء على الإنترنت”.

وقالت وزيرة الخزانة جانيت يلين في بيان “سنواصل استهداف آلة بوتين الحربية بالعقوبات من كل زاوية، حتى تنتهي هذه الحرب العبثية”.

وهذه هي أحدث إجراءات ضمن سلسلة من العقوبات فرضتها واشنطن وحلفاؤها على موسكو منذ غزو القوات الروسية لأوكرانيا في أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية.

وتقول موسكو إن الهجوم “عملية خاصة”.