المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزيرة خارجية بريطانيا تزور بولندا للدعوة لتشديد العقوبات على روسيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
Britain pledges funds to U.N. aid work in Afghanistan ahead of donor meeting
Britain pledges funds to U.N. aid work in Afghanistan ahead of donor meeting   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

لندن (رويترز) – قال مكتب وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس إنها ستزور بولندا يوم الاثنين للدعوة لفرض عقوبات أشد على روسيا في الوقت الذي تعمل فيه الدول الغربية لتكثيف الضغط على الرئيس فلاديمير بوتين وإنهاء الصراع في أوكرانيا.

وقالت تراس “إلى الآن لم يُظهر (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين أنه جاد في الدبلوماسية. إن نهجا حازما من المملكة المتحدة وحلفائنا أمر حيوي لتعزيز موقف أوكرانيا في المفاوضات”.

ومضت تقول “ساعدت بريطانيا في قيادة السبيل إلى العقوبات لشل آلة بوتين العسكرية. سنفعل المزيد لتكثيف الضغط على روسيا وسنواصل الضغط على الآخرين ليفعلوا المزيد”.

ومن المقرر أن تجتمع تراس مع دميترو كوليبا وزير خارجية أوكرانيا في العاصمة البولندية وارسو في وقت لاحق يوم الاثنين ونظيرها البولندي زبيجنيو راو.

ونسقت بريطانيا، وهي عضو سابق في الاتحاد الأوروبي، مع حلفائها الدوليين لفرض عقوبات على القطاعات الروسية الرئيسية والنخبة الثرية الروسية بهدف شل الاقتصاد الروسي ردا على غزو أوكرانيا.

وستتوجه تراس إلى بروكسل في وقت لاحق من الأسبوع الجاري لإجراء محادثات مع حلفاء بريطانيا في مجموعة السبع وحلف شمال الأطلسي.