المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نائبة وزير الدفاع الأوكرانية: روسيا تريد الاستيلاء على أوكرانيا بأكملها

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

من ماكس هندر

(رويترز) – قالت نائبة وزير الدفاع الأوكرانية هانا ماليار يوم الخميس إن هدف روسيا البعيد هو الاستيلاء على جميع أنحاء أوكرانيا رغم أن تركيزها في الأمد القصير ينصب على القتال في شرق البلاد.

وأضافت أن القوات الروسية تحاول كسب الوقت في أوكرانيا حيث كثفت موسكو عملياتها الاستخباراتية في البلاد وتعلمت أفضل السبل لمحاربة القوات الأوكرانية.

وقالت ماليار في إفادة صحفية عبر الفيديو “الهدف الرئيسي لروسيا الاتحادية كان وما زال الاستيلاء على كامل أراضي أوكرانيا.

“روسيا خططت للقيام بذلك بسرعة، لكن حرب (الرئيس فلاديمير) بوتين الخاطفة فشلت. ومع ذلك، لم تتخل روسيا عن خطتها للاستيلاء على جميع أراضي أوكرانيا”.

وتقول روسيا إن “عمليتها العسكرية الخاصة” تهدف إلى نزع السلاح من أوكرانيا وتخليصها من “النازيين”. وترفض أوكرانيا والدول الغربية هذا الادعاء وتقول إنه ذريعة لغزو غير مبرر.

ويقول الجيش الأوكراني إن روسيا تريد تأمين ممر بري بين منطقتين انفصاليتين اعترفت باستقلالهما في شرق أوكرانيا ومنطقة شبه جزيرة القرم في الجنوب والتي ضمتها روسيا إليها عام 2014.

وقالت ماليار “اعتبارا من اليوم، تخطط روسيا لتحقيق بعض الأهداف الصغيرة بهدف الترويج للمكاسب لكنها في الواقع تستغل أي لحظة لتجميع قواتها وإعادة تنظيم صفوفها من أجل مواصلة هجومها”.

وأضافت “العدو يعمل على تعلم كيفية قتالنا. إذا كان الجيش الروسي مرتبكا في الأيام الأولى (لغزو 24 فبراير شباط)، فإنه يتأقلم الآن مع خططنا واستراتيجيتنا، ويأخذ وقته… في تعلم كيفية مواجهة استراتيجيتنا”.

وقالت إن هناك “مؤشرات” على استعداد قاعدة جوية في إقليم ترانسدنيستريا الانفصالي في مولدوفا، الذي يقع على الحدود مع أوكرانيا ويتحدث معظم سكانه اللغة الروسية، لاستقبال طائرات لاستخدامها من قبل موسكو في نقل قوات إلى أوكرانيا.

ولم تذكر أي دليل على هذا الادعاء.

وقالت وزارة الدفاع في مولدوفا يوم الأربعاء إنه ليس لديها معلومات عن استعداد ترانسدنيستريا لاستقبال طائرات روسية وأشارت إلى أن قواتها المسلحة تسيطر على المجال الجوي لمولدوفا. وقالت السلطات في ترانسدنيستريا أيضا إن المزاعم الأوكرانية بشأن وجود نشاط عسكري هناك غير صحيحة.