المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أوكرانيا تقول إن عشرات الآلاف قتلوا في ماريوبول وتتهم روسيا بإبطاء الإجلاء

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أوكرانيا تقول إن عشرات الآلاف قتلوا في ماريوبول وتتهم روسيا بإبطاء الإجلاء
أوكرانيا تقول إن عشرات الآلاف قتلوا في ماريوبول وتتهم روسيا بإبطاء الإجلاء   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من بافل بوليتيوك

كييف (رويترز) – قالت أوكرانيا يوم الاثنين إن عشرات الآلاف قتلوا على الأرجح في هجوم روسيا على ماريوبول وإن القوات الروسية أبطات عمليات الإجلاء من المدينة المحاصرة في جنوب شرق البلاد والتي ترزح تحت وطأة ظروف صعبة.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطاب بالفيديو أمام نواب برلمان كوريا الجنوبية “ماريوبول دُمرت وهناك عشرات الآلاف من القتلى، لكن على الرغم من ذلك فإن الروس لم يوقفوا هجومهم”.

وأكدت رويترز حدوث دمار واسع النطاق في ماريوبول لكنها لم تستطع التحقق من دقة تقديرات زيلينسكي لعدد القتلى في المدينة الواقعة بين المناطق الشرقية لأوكرانيا التي يسيطر عليها الانفصاليون المدعومون من روسيا وشبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا.

وإذا تم تأكيد ذلك، فسوف يكون هذا هو أكبر عدد من القتلى يتم اكتشافه حتى الآن في مكان واحد بأوكرانيا، حيث تعرضت المدن والبلدات والقرى لقصف لا هوادة فيه وشوهدت العديد من الجثث في الشوارع، ومن بينها مدنيون.

وأبلغ دينيس بوشيلين، رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية التي أعلنت انفصالها من جانب واحد وتحظى بدعم روسيا، وكالة الإعلام الروسية يوم الاثنين بأن أكثر من خمسة آلاف شخص لاقوا حتفهم في ماريوبول. وقال إن القوات الأوكرانية هي المسؤولة.

وقال بترو أندريوشينكو، وهو أحد مساعدي رئيس بلدية ماريوبول، عبر خدمة الرسائل تيليجرام إن أعداد الأشخاص الذين غادروا المدينة انخفضت، ليس لأن الناس لا يريدون الفرار ولكن لأن القوات الروسية أبطأت عمليات التفتيش قبل المغادرة.

وأضاف أن حوالي عشرة آلاف شخص ينتظرون الفحص من قبل القوات الروسية. ولا تسمح روسيا للعسكريين بالمغادرة مع المدنيين. ولم يصدر تعليق حتى الآن من موسكو التي ألقت سابقا باللوم على أوكرانيا في إعاقة عمليات الإجلاء.

وقالت إيرينا فيريشتشوك نائبة رئيس الوزراء الأوكراني عبر تيليجرام إن ماريوبول كانت من بين تسع ممرات إنسانية تم الاتفاق عليها مع روسيا يوم الاثنين لإجلاء الناس من المناطق المحاصرة في شرق البلاد، لكن هذا الممر مخصص للسيارات الخاصة فقط.

وقالت إنه لم يكن من الممكن الاتفاق على توفير حافلات.

وتقول أوكرانيا إن القوات الروسية تحشد لشن هجوم جديد على المناطق الشرقية، بما في ذلك ماريوبول، حيث يعيش الناس بدون مياه وغذاء وإمدادات طاقة منذ أسابيع. وتصف موسكو غزوها لأوكرانيا بأنه “عملية عسكرية خاصة”.