المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أعضاء البرلمان الصومالي يؤدون اليمين تمهيدا لانتخاب رئيس للبلاد

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أعضاء البرلمان الصومالي يؤدون اليمين تمهيدا لانتخاب رئيس للبلاد
أعضاء البرلمان الصومالي يؤدون اليمين تمهيدا لانتخاب رئيس للبلاد   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من عبدي شيخ

مقديشو (رويترز) – أدى مئات المشرعين الصوماليين اليمين يوم الخميس مما يمهد الطريق أمامهم لاختيار رئيس جديد للبلاد، في عملية تأخرت عدة أشهر وسط صراع على السلطة بين الرئيس الحالي ورئيس الوزراء.

وكانت الانتخابات مقررة منذ عام لكنها تأجلت عندما حاول الرئيس محمد عبد الله محمد تمديد فترته الرئاسية المحددة بأربع سنوات لعامين آخرين، في خطوة أجهضها البرلمان.

وأدى 250 عضوا من بين 275 من أعضاء البرلمان، إلى جانب 40 من بين 45 من أعضاء مجلس الشيوخ، يوم الخميس اليمين في قاعدة عسكرية شديدة التحصين تابعة للاتحاد الأفريقي في العاصمة مقديشو.

وشاب عملية انتخاب المشرعين، الذين يتم اختيارهم من جانب وجهاء العشائر وزعماء القبائل بدلا من الانتخاب المباشر، تهديدات وإراقة دماء، بما شمل مقتل المرشحة الشابة أمينة محمد التي كانت من أشد منتقدي الحكومة.

ولم يتحدد بعد موعد انتخاب رئيس جديد، لكن مديرة صندوق النقد الدولي قالت في فبراير شباط إنه لابد من تشكيل حكومة جديدة بحلول 17 مايو أيار، حتى يتسنى للصومال مواصلة الحصول على دعم للميزانية من الصندوق.

ويعاني الصومال تمردا وحشيا تقوده حركة الشباب، وهي جماعة إسلامية مسلحة مرتبطة بتنظيم القاعدة، فضلا عن وجود عشرات الآلاف من السكان الذين يواجهون المجاعة بعد سنوات من انقطاع الأمطار وارتفاع أسعار الغذاء التي كان من أسبابها الحرب الروسية الأوكرانية.