المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول بالأمم المتحدة: وقف إطلاق النار في أوكرانيا قد يكون ممكنا خلال أسبوعين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مسؤول بالأمم المتحدة: وقف إطلاق النار في أوكرانيا قد يكون ممكنا خلال أسبوعين
مسؤول بالأمم المتحدة: وقف إطلاق النار في أوكرانيا قد يكون ممكنا خلال أسبوعين   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

واشنطن (رويترز) – قال منسق المساعدات الإنسانية بالأمم المتحدة مارتن جريفيث يوم الاثنين إن وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية بين القوات الأوكرانية والروسية لا يلوح في الأفق في الوقت الحالي، لكنه قد يكون ممكنا في غضون أسبوعين.

أدلى جريفيث بهذه التصريحات خلال إفادة صحفية بمقر الأمم المتحدة في نيويورك حول محاولاته لترتيب وقف إطلاق نار في بعض أنحاء أوكرانيا حتى يمكن إجلاء المدنيين من المناطق المحاصرة وتقديم المساعدة التي هم في أمس الحاجة إليها.

وأدى غزو موسكو، وهو أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ عام 1945، إلى سقوط آلاف القتلى والمصابين. وتشير التقديرات إلى أن أكثر من سبعة ملايين شخص نزحوا داخليا في أوكرانيا ويحتاجون إلى مساعدة عاجلة، وفقا للجنة الإنقاذ الدولية.

والتقى جريفيث مع مسؤولين كبار في موسكو وكييف هذا الشهر لمناقشة “تطلعات” الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار لأسباب إنسانية وسبل تحسين نظام لإخطار الجانبين بالإجلاء وتحركات الإمدادات الإنسانية.

وقال “في الوقت الحالي، إذا كان بإمكاني التحدث نيابة عن السلطات الروسية، فإنهم لا يضعون وقف إطلاق النار (في المناطق)… على رأس جدول أعمالهم… وقف إطلاق النار ليس في الأفق الآن. ربما يكون في غضون أسبوعين. ربما أطول قليلا من ذلك”.

وقال جريفيث إنه سيسافر إلى تركيا هذا الأسبوع لإجراء مناقشات مع الرئيس رجب طيب أردوغان ومسؤولين آخرين بشأن احتمالات استضافة محادثات إنسانية بين أوكرانيا وروسيا.

وأضاف “تمكنت تركيا من تقديم نفسها للجانبين كمضيف قيم ومفيد حقا لتلك المحادثات”.

وقال إن مسؤولي الإغاثة في الأمم المتحدة يخططون لإرسال قافلة إنسانية في اليومين المقبلين إلى منطقة دونيتسك الشرقية، وإرسال المساعدات من هناك إلى منطقة لوجانسك.