المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول أوروبي: ماريوبول ربما تسقط في غضون أيام

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – قال مسؤول أوروبي يوم الثلاثاء إن مدينة ماريوبول الساحلية الأوكرانية قد تسقط في أيدي القوات الروسية في غضون أيام، مضيفا أنها قد تواجه معاناة أكبر من بلدة بوتشا، حيث اتُهمت القوات الروسية بارتكاب أعمال وحشية أنكرها الكرملين.

وقال المسؤول الأوروبي الذي طلب عدم نشر اسمه بسبب حساسية الموضوع “في نهاية المطاف، نتوقع دمارا كاملا للمدينة والعديد من الضحايا المدنيين في ماريوبول”.

وتابع في حديثه إلى صحفيين أمريكيين “أخشى أن يكون الوضع أسوأ من بوتشا. وبحلول التاسع من مايو يمكن أن يعلن (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين تحرير مدينة ماريوبول… ولذا أعتقد أن ماريوبول ستسقط في الأيام المقبلة”.

وتقول السلطات المحلية إن آلاف الأشخاص قتلوا في حصار ماريوبول ووجهت روسيا لآخر المدافعين الأوكرانيين عن المدينة في مصنع للصلب إنذارا نهائيا بالاستسلام أو الموت. وبدأت روسيا غزوا واسع النطاق لأوكرانيا في 24 فبراير شباط.

وتنفي موسكو استهداف المدنيين فيما تسميه “عملية عسكرية خاصة” في أوكرانيا، وتزعم أنها تهدف إلى نزع سلاح أوكرانيا والتخلص من قوميين خطرين. وترفض كييف والغرب موقف روسيا وتصفه بأنه ذريعة لغزو غير مبرر.