المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجيش الأوكراني: القوات الروسية تحاول اقتحام مصنع آزوفستال

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – قال مسؤولون أوكرانيون إن القوات الروسية حاولت اقتحام مجمع مصنع آزوفستال للصلب الذي تسيطر عليه أوكرانيا يوم الأحد في مدينة ماريوبول المحاصرة بجنوب شرق البلاد، على الرغم من تصريحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأسبوع الماضي بأنه لم تعد هناك حاجة للسيطرة على المجمع.

وكتبت قيادة القوات المسلحة الأوكرانية على فيسبوك تقول إن القوات الروسية تنفذ “عمليات هجومية” في منطقة آزوفستال، فضلا عن شن غارات جوية على البنية التحتية المدنية.

وقال سيرهي فولينا قائد اللواء 36 من مشاة البحرية الأوكرانية في ماريوبول، في مقابلة مع نائب معارض نُشرت على موقع يوتيوب يوم الأحد، إن روسيا تستهدف المجمع بقصف جوي ومدفعي.

وأضاف، متحدثا من موقعه في المصنع، “نستقبل إصابات والوضع حرج… لدينا الكثير من الجرحى، (بعضهم) يموتون، إنه (وضع) صعب فيما يتعلق بالبنادق والذخيرة والطعام والأدوية… الوضع يتدهور بسرعة”.

ونفى كونستانتين إيفاشينكو، المسؤول الذي عينته روسيا رئيسا لبلدية ماريوبول لكن لم تعترف به أوكرانيا، وقوع أي قتال في المدينة في تصريحات نقلتها عنه وكالة الأنباء الروسية تاس يوم الأحد.

ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من الروايات الأوكرانية أو الروسية.

ومصنع آزوفستال للصلب هو المعقل الرئيسي للمقاومة الأوكرانية في ميناء ماريوبول بجنوب شرق البلاد والذي يتعرض للقصف منذ بدء الغزو الروسي في 24 فبراير شباط.

وفي وقت سابق يوم الأحد، كتب مستشار الرئيس الأوكراني أوليكسي أريستوفيتش على فيسبوك أن “القوات الروسية تحاول القضاء على المدافعين عن آزوفستال وأكثر من ألف مدني يختبئون في المصنع”.

وحاصرت القوات الروسية المصنع في أوائل مارس آذار وسيطرت تدريجيا على معظم المدينة.

وتنفي روسيا استهداف المدنيين فيما تسميه “عملية عسكرية خاصة” تهدف إلى “نزع السلاح” و“القضاء على النازية” في أوكرانيا.

ولاحقا، قال أريستوفيتش في خطاب بالفيديو أذاعه مكتب الرئيس إن أوكرانيا تعرض على روسيا جولة “خاصة” من المفاوضات ستُعقد في ماريوبول لمناقشة مصير المدنيين والقوات الأوكرانية التي لا تزال عالقة في المدينة.

وأضاف أريستوفيتش أن المفاوضات ستهدف إلى وقف فوري لإطلاق النار في ماريوبول وفتح ممرات إنسانية “على مدى أيام” وإطلاق سراح أو تبادل المقاتلين الأوكرانيين المحاصرين في مصنع آزوفستال.

وحاصرت القوات الروسية المصنع في أوائل مارس آذار وسيطرت تدريجيا على معظم المدينة.

وأعلن بوتين يوم الخميس الماضي “تحرير” ماريوبول وطالب وزير دفاعه علانية بإلغاء اقتحام مصنع آزوفستال لإنقاذ حياة الجنود الروس.