المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 9 في انفجار شاحنتين تقلان شيعة بشمال أفغانستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كابول (رويترز) – قال مسؤول إن قنبلتين انفجرتا على متن شاحنتين صغيرتين لنقل الركاب تقلان شيعة في مدينة مزار الشريف بشمال افغانستان يوم الخميس مما أسقط ما لا يقل عن تسعة قتلى.

وقع التفجيران في أعقاب انفجار بمسجد للشيعة في المدينة نفسها الأسبوع الماضي، مما أودى بحياة 11 شخصا، فيما تجد أفغانستان صعوبة في مواجهة زيادة هجمات تنظيم الدولة الإسلامية بعد انسحاب القوات الأجنبية العام الماضي.

وأعلن التنظيم المسؤولية عن هجوم يوم الخميس في منشور على حسابه على تطبيق تيليجرام.

وقال محمد آصف وزيري المتحدث باسم القائد العسكري في مزار الشريف لرويترز “وُضعت القنبلتان داخل الشاحنتين. قُتل تسعة وأُصيب 13 بجروح نتيجة لهذين التفجيرين”.

وأضاف أن شاحنتي النقل العام كانت تديرهما وتستخدمهما الطائفة الشيعية المحلية.

وتتعرض الطائفة الشيعية، وهي أقلية في أفغانستان، كثيرا لهجمات تشنها الجماعات السنية المتشددة، ومنها تنظيم الدولة الإسلامية.

وكانت سلطات حركة طالبان التي تولت السلطة بعد انسحاب الغرب قالت هذا الأسبوع إنها قضت على القسم الأكبر من الدولة الإسلامية في أفغانستان. لكن على الرغم من هذه التأكيدات، ما زالت الهجمات على الشيعة مستمرة في أجزاء كثيرة من البلاد.

ووقعت انفجارات الأسبوع الماضي في مدرسة ثانوية بمنطقة يغلب عليها شيعة الهزارة في غرب كابول، مما أدى إلى مقتل ستة على الأقل.