المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القضاء الإيراني يستبعد مبادلة باحث سويدي-إيراني محكوم عليه بالإعدام

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – قال المتحدث باسم القضاء الإيراني يوم الثلاثاء إن حكم الإعدام الصادر بحق المواطن السويدي الإيراني أحمد رضا جلالي سينفذ دون إمكانية مبادلته مع مواطن إيراني جرت محاكمته في السويد.

وأضاف المتحدث ذبيح الله خدائيان “جلالي محكوم عليه بالإعدام في عدة اتهامات والحكم نهائي” دون أن يحدد موعدا لتنفيذ الحكم.

وفي الأسبوع الماضي ذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية أن الباحث السويدي الإيراني في طب الكوارث، المحكوم عليه بالإعدام بتهمة التجسس لصالح إسرائيل، سيتم إعدامه بحلول 21 مايو أيار. وكان قد اعتقل في عام 2016.

وتوترت العلاقات بين السويد وإيران منذ أن اعتقلت السويد حميد نوري المسؤول الإيراني السابق وبدأت محاكمته في اتهامات بارتكاب جرائم حرب بسبب إعدامات جماعية وأعمال تعذيب لسجناء سياسيين في سجن إيراني في الثمانينيات من القرن الماضي.

وانتهت محاكمة نوري، التي نددت إيران بها، يوم الأربعاء ومن المقرر صدور الحكم في يوليو تموز. وقد يواجه السجن مدى الحياة في السويد.

وقال خدائيان المتحدث باسم القضاء الإيراني “لا علاقة بين القضيتين. السيد نوري بريء والسيد جلالي اعتقل قبل قضية نوري بعامين. لذلك لا توجد إمكانية لمبادلتهما”.

وفيما يشير لتوترات أكبر بين طهران وستوكهولم، اعتقلت السلطات رجلا سويديا في إيران يوم الجمعة بعد أيام من توجيه وزارة الخارجية السويدية توصية بعدم السفر غير الضروري لإيران.