euronews_icons_loading
لوحة فنية لداريا كولتسوفا في برلين.

تجلس داريا كولتسوفا كل ليلة على أرضية مساحة العرض في قبو وسط برلين، وتنحت بأناملها قطعات من الطين لصناعة رؤوس أطفال صغيرة. تقوم كولتسوفا بتشكيل وجها صغيرا بعناية، باستخدام إبهامها لعمل ثقوب للعينين والفم، ثم تقوم بتشكيل الأنف ببطء. بمجرد أن تنتهي، تضع الرأس بعناية بجانب الرؤوس الآخرى على الأرض.

بدأت كولتسوفا بصنع الرؤوس عندما كانت في منزلها في أوديسا، واستمرت في فنها هذا بعد أن هربت إلى مولدوفا وإيطاليا ثم حاليا إلى ألمانيا. كولتسوفا هي واحدة من أكثر من 12 مليون أوكراني غادروا منازلهم، مع ملايين أخرين نحو  بلدان أخرى، منذ الغزو الروسي.

viber

يتم تنظيم المعرض في مساحة قبو بمعرض ألت موينزي عن قصد لإعطاء الزوار إحساسًا بما يشبه العيش في ملجأ من القنابل لعدة أيام.

No Comment المزيد من