المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الرئيس الفرنسي يزور الإمارات للعزاء في وفاة رئيسها

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الرئيس الفرنسي يزور الإمارات للعزاء في وفاة رئيسها
الرئيس الفرنسي يزور الإمارات للعزاء في وفاة رئيسها   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

باريس (رويترز) – أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنه سيزور الإمارات للعزاء في وفاة رئيسها الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وتأكيد دعمه للأسرة الحاكمة التي ترتبط فرنسا معها بعلاقات اقتصادية وعسكرية مثمرة.

وقالت الحكومة الفرنسية في بيان إن ماكرون سيتوجه إلى الإمارات يوم الأحد للعزاء في وفاة رئيس الإمارات الذي توفي يوم الجمعة و“التعبير عن دعمه لأخيه ولي العهد الشيخ محمد بن زايد وباقي الأسرة والشعب الإماراتي كله”.

وكان الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، الذي رأس الإمارات منذ عام 2004، رائد تحديث يؤيد الغرب عمق التقارب بين الدولة العربية الخليجية والدول الغربية، لكن ظهوره العام كان نادرا منذ إصابته بجلطة دماغية في عام 2014. وتم تشييعه وإقامة صلاة الجنازة عليه يوم الجمعة.

وتنظر فرنسا إلى الإمارات، الدولة الرئيسية المنتجة للنفط، باعتبارها شريكا استراتيجيا لها في المنطقة. وخلال فترة رئاسة ماكرون الأولى تعززت العلاقات الاقتصادية وشملت تزويد أبوظبي بمعدات عسكرية فرنسية وبنية تحتية في مجال الطاقة.

وخلال زيارة رفيعة المستوى لدبي في نوفمبر تشرين الثاني، أظهر ماكرون علاقة طيبة مع ولي العهد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الحاكم الفعلي للبلاد، ووقعت وفود اقتصادية إماراتية وفرنسية سلسلة اتفاقات كبيرة.

وطلبت الإمارات شراء 80 طائرة مقاتلة من طراز رافال التي تنتجها شركة داسو للطيران و12 طائرة هليكوبتر عسكرية عبر عقد قيمته 17 مليار يورو (19.2 مليار دولار) تقول فرنسا إنه يدعم آلاف الوظائف في الداخل.

وأيضا أبرمت شركتا الطاقة الفرنسيتان العملاقتان توتال إنرجي وإنجي اتفاقات بمليارات الدولارات.

ولفرنسا قاعدة عسكرية دائمة في أبوظبي العاصمة الإماراتية.