المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد شحن قذائف مدفعية إلى أوكرانيا كندا تطلب المزيد من كوريا الجنوبية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

سول (رويترز) – قالت سول يوم الاثنين إن كندا طلبت من كوريا الجنوبية تزويدها بقذائف مدفعية وذلك على ما يبدو “لتعويض “ الإمدادات التي أرسلتها أوتاوا إلى أوكرانيا مما يزيد من الضغط على كوريا الجنوبية لتقديم مساعدات فتاكة في الحرب بشكل غير مباشر على الأقل.

وزودت كندا أوكرانيا بمدافع هاوتزر إم777 والتي تطلق قذائف عيار 155 مليمترا. وأعلنت وزيرة الدفاع أنيتا أناند الأسبوع الماضي أن كندا سترسل 20 ألف قذيفة إضافية من عيار 155 مليمترا مصدرها الولايات المتحدة.

وأكد متحدث باسم وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية أن أوتاوا تقدمت بالطلب ولكنه لم يقدم تفاصيل أخرى قائلا “لا توجد إجراءات رسمية جارية فيما بتعلق بالطلب”.

وقالت محطة إس.بي.إس الكورية الجنوبية نقلا عن مسؤول كبير بوزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن الصفقة قد تشمل ما يصل إلى 100 ألف قذيفة من احتياطيات كوريا الجنوبية ومن المحتمل بيعها بأقل من قيمتها السوقية.

وقدمت كوريا الجنوبية مساعدات إنسانية لأوكرانيا وشحنت مواد غير فتاكة تشمل خوذات مضادة للرصاص وأدوات طبية.

ورفضت إدارة الرئيس الكوري الجنوبي السابق مون جاي إن طلبات من الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للحصول على مركبات مدرعة وأسلحة مضادة للطائرات والدبابات والسفن.

وأبدى الرئيس الكوري الجنوبي الجديد يوون سوك يول، الذي تولى منصبه في العاشر من مايو أيار، حرصا على تعزيز التحالف مع واشنطن مما أثار تكهنات بأنه سيعطي الضوء الأخضر كي تقدم سول بعض المساعدات الفتاكة لأوكرانيا بشكل غير مباشر على الأقل.