المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإيرانيون يؤبنون ضحايا انهيار مبنى عبادان مع استمرار الاحتجاجات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الإيرانيون يؤبنون ضحايا انهيار مبنى عبادان مع استمرار الاحتجاجات
الإيرانيون يؤبنون ضحايا انهيار مبنى عبادان مع استمرار الاحتجاجات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دبي (رويترز) – أظهرت منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي يوم الأربعاء مراسم تأبين أُقيمت في وقت متأخر ليل الثلاثاء من أجل 37 شخصا قتلوا في انهيار مبنى بجنوب غرب إيران، بينما تسعى السلطات إلى قمع احتجاجات مستمرة منذ أسبوع على الكارثة.

وأعلن مسؤولون أحدث حصيلة للقتلى وقالوا إن 37 شخصا آخرين أُصيبوا في انهيار مبنى سكني وتجاري يتألف من عشرة طوابق يوم 23 مايو أيار في عبادان بإقليم خوزستان المنتج للنفط.

وأظهرت مقاطع فيديو نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي وجودا أمنيا مكثفا في عبادان مع إقامة مراسم التأبين، بينما أشعل متظاهرون النار في إطارات وأغلقوا الطرق في بلدة شاديجان القريبة. ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة مقاطع الفيديو بشكل مستقل.

وحملت السلطات مسؤولية انهيار مبنى ميتروبول على الفساد المحلي وتراخي إجراءات السلامة وتقول إنها اعتقلت حتى الآن 13 شخصا، بينهم رئيسا بلدية ومسؤولون آخرون، لارتكابهم انتهاكات تتعلق بالبناء.

لكن المتظاهرين يقولون إن الكارثة نابعة من إهمال الحكومة والكسب غير المشروع الراسخ ورددوا هتافات ضد المسؤولين بمن فيهم المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع وأطلقت النار في الهواء لتفريق الحشود واشتبكت مع متظاهرين خلال الاحتجاجات.

واندلعت الاحتجاجات وسط حالة من الإحباط من ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشاكل الاقتصادية حيث أدى الجمود في محادثات إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 إلى إضعاف توقعات تخفيف سريع للعقوبات الدولية.