المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول بالأمم المتحدة يزور موسكو لتمهيد الطريق أمام صادرات الحبوب الأوكرانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
Jefe asuntos humanitarios de ONU está en Moscú para discutir exportaciones de granos de Ucrania
Jefe asuntos humanitarios de ONU está en Moscú para discutir exportaciones de granos de Ucrania   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من ميشيل نيكولز

(رويترز) – قالت متحدث باسم الأمم المتحدة إن منسق مساعدات الأمم المتحدة مارتن جريفيث يزور موسكو يومي الخميس والجمعة لبحث سبل تمهيد الطريق أمام صادرات الحبوب والمواد الغذائية الأخرى من موانئ أوكرانيا المطلة على البحر الأسود.

يلتقي جريفيث مع مسؤولين روس بعد أيام من إجراء مسؤولة كبيرة أخرى في الأمم المتحدة هي ريبيكا جرينسبان محادثات “بناءة” في موسكو مع النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي أندريه بيلوسوف بشأن التعجيل باستئناف صادرات الحبوب والأسمدة الروسية.

ويسعى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش إلى التوسط فيما يسميه “صفقة شاملة” لاستئناف صادرات المواد الغذائية الأوكرانية وصادرات المواد الغذائية والأسمدة الروسية، والتي تعطلت بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير شباط.

وقال المتحدث باسم المنظمة الدولية ستيفان دوجاريك “ما زال الوضع معلقا. الأمين العام، والشخصيتان الرئيسيتان اللتان كلفهما بالعمل على هذا الأمر، هما ريبيكا جرينسبان ومارتن جريفيث، سنفعل ذلك ونذهب إلى أي مكان ينبغي الذهاب إليه لإنجاح هذا المشروع”.

وقالت وزارة الدفاع الروسية يوم الخميس إن السفن التي تنقل الحبوب يمكنها مغادرة موانئ أوكرانيا المطلة على البحر الأسود عبر “ممرات إنسانية” وإن روسيا مستعدة لضمان سلامتها.

وأذكت الحرب الروسية في أوكرانيا أزمة غذاء عالمية مع ارتفاع أسعار الحبوب وزيوت الطهي والوقود والأسمدة. ويمثل إنتاج روسيا وأوكرانيا معا ما يقرب من ثلث إمدادات القمح العالمية. كما أن روسيا مصدر للأسمدة وأوكرانيا مصدر رئيسي للذرة وزيت دوار الشمس.