المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إصابة صحفيين من رويترز ومقتل سائق سيارة تقلهما في شرق أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أصيب صحفيان من رويترز وقُتل سائق في شرق أوكرانيا يوم الجمعة بعد تعرض السيارة التي كانوا يستقلونها لإطلاق النار خلال توجههم إلى مدينة سيفيرودونيتسك وهي أحدث جبهة قتال في هجوم روسيا على جارتها.

وكان الصحفيان، وهما المصور الفوتوغرافي ألكسندر إيرموتشينكو والمصور التلفزيوني بافيل كليموف يستقلان سيارة وفرتها لهم القوات المدعومة من روسيا في الجزء الذي تسيطر عليه روسيا من الطريق بين سيفيرودونيتسك وبلدة روبيجني التي تبعد عشرة كيلومترات إلى الشمال.

وليس بإمكان رويترز بعد تحديد هوية السائق الذي كلفه الانفصاليون في شرق أوكرانيا بنقل الصحفيين خلال رحلتهما الصحفية. ولم ترد وزارة الدفاع الأوكرانية على اتصال هاتفي من رويترز للحصول على تعليق على الحادث.

ونُقل إيرموتشينكو وكليموف إلى مستشفى في روبيجني حيث تلقيا علاجا أوليا. وأصيب إيرموتشينكو بشظية صغيرة بينما أصيب كليموف بكسر في الذراع.

وقال متحدث باسم رويترز في بيان “تتقدم رويترز بخالص التعازي إلى أسرة السائق في فقيدها”.

وفي الأسابيع الماضية دفعت روسيا بقواتها إلى معركة سيفيرودونيتسك، وهي مدينة صناعية استراتيجية، لا بد أن تستولي عليها موسكو لتحقيق هدفها المتمثل في السيطرة على إقليم لوجانسك بالكامل.

ويتكبد الجانبان خسائر كبيرة هناك في حرب شوارع يمكن أن تمهد الطريق أمام حرب استنزاف طويلة. وتصف روسيا وجودها في أوكرانيا بأنه “عملية خسكرية خاصة” هدفها نزع سلاح أوكرانيا وتطهيرها من القوميين المناهضين لها.