المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

زعماء فرنسا وألمانيا وإيطاليا في طريقهم إلى أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
زعماء فرنسا وألمانيا وإيطاليا في طريقهم إلى أوكرانيا
زعماء فرنسا وألمانيا وإيطاليا في طريقهم إلى أوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

باريس (رويترز) – قال مكتب الرئاسة الفرنسية يوم الخميس إن الرئيس إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس ورئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي استقلوا القطار الليلي إلى العاصمة الأوكرانية كييف، مؤكدا تقارير سابقة.

ونشر إيتان دو بونسان السفير الفرنسي لدى كييف على حسابه على تويتر صورة نشرتها صحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية للزعماء الثلاثة على متن القطار المتجه إلى كييف.

وتأتي زيارة الزعماء الأوروبيين في وقت ناشدت فيه أوكرانيا مرة أخرى إمدادها بمزيد من الأسلحة لمواجهة تقدم روسيا في الجنوب والشرق. وقال الميجر جنرال دميترو مارشينكو، قائد القوات الأوكرانية في ميكولايف، إن قواته يمكن أن تحقق النصر على روسيا إذا حصلت على الأسلحة المناسبة. 

واستغرق الإعداد لهذه الزيارة أسابيع، إذ يتطلع الزعماء الأوروبيون الثلاثة إلى تخفيف انتقادات داخل أوكرانيا بسبب ردود فعلهم تجاه الحرب.

وتأتي الزيارة الرمزية قبل يوم من إصدار المفوضية الأوروبية توصية بشأن وضع أوكرانيا كمرشح لعضوية الاتحاد الأوروبي، وهو أمر من المقرر مناقشته في قمة للزعماء الأوروبيين يومي 23 و24 يونيو حزيران.

وانتقدت كييف فرنسا وألمانيا، وبدرجة أقل إيطاليا، متهمة الدول الثلاث بالتردد في دعمها، والبطء في تسليم الأسلحة وتغليب مصالحها الخاصة على حرية وأمن أوكرانيا.

وعبر ماكرون خلال زيارته لرومانيا يوم الأربعاء عن موقف أكثر صرامة تجاه روسيا وقال إنه ينبغي لأوروبا أن ترسل إشارة قوية إلى أوكرانيا، بينما أكد أن كييف سيتعين عليها في نهاية المطاف التفاوض مع موسكو.