المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإمارات تمنح ترخيصا للوحدة الثالثة لمحطة براكة للطاقة النووية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

أبوظبي (رويترز) – قال مندوب الإمارات الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية حمد الكعبي للصحفيين يوم الجمعة إن الإمارات منحت ترخيصا للوحدة الثالثة لمحطة براكة للطاقة النووية.

وتم الانتهاء من بناء الوحدة في منطقة الظفرة بأبوظبي العام الماضي، وستبدأ العمل وإنتاج الكهرباء النظيفة في عام 2023 وفقا لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية.

وتعتبر محطة براكة النووية أول محطة طاقة نووية متعددة الوحدات في العالم العربي.

وقال كريستر فيكتورسون المدير العام للهيئة الاتحادية للرقابة النووية إن شركة نواة، التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، ستتولى الإشراف على الاستعداد للتشغيل التجاري بعد حصولها على الرخصة.

وقال المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي في بيان “بموجب الرخصة، أصبحت نواة مفوضة بتشغيل الوحدة الثالثة من محطة براكة للطاقة النووية على مدى الأعوام الستين المقبلة”.

ونقل المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي عن الكعبي، الذي يشغل أيضا منصب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، قوله “يمثل إعلان اليوم محطة بارزة في مسيرة دولة الإمارات كونها أول دولة عربية تشغل محطة للطاقة النووية، وهو يعد تتويجا للجهود المبذولة على مدى 14 عاما في بناء برنامجها للطاقة النووية”.

وعند اكتمال محطة البراكة، التي تقوم ببنائها شركة كوريا للطاقة الكهربائية (كيبكو)، ستضم أربعة مفاعلات بقدرة إجمالية تبلغ 5600 ميجاوات، أي ما يعادل حوالي 25 بالمئة من ذروة الطلب في الإمارات.