المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول: قوات الأمن الصومالية وسكان يقتلون 70 متشددا في هجوم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

من عبدي شيخ

مقديشو (رويترز) – قال مسؤول محلي إن سكانا مسلحين وقوات الأمن المحلية في ولاية جلمدج الصومالية قتلوا 70 من متشددي حركة الشباب خلال تصديهم لغارة شنتها الحركة على بلدة باهدو يوم الجمعة.

ونشرت هيئة الإذاعة الحكومية صورا على تويتر لنحو 20 جثة بالزي العسكري قالت إنها بعض من جثث المهاجمين الذين لاقوا حتفهم.

وقالت إذاعة الأندلس التابعة لحركة الشباب إن الجماعة المرتبطة بتنظيم القاعدة فقدت تسعة من مقاتليها وأضافت أن عناصرها قتلوا 27 جنديا في معركة شرسة بعد صلاة الفجر.

ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة هذه المزاعم بشكل مستقل.

وقال أحمد شاير وزير الإعلام بولاية جلمدج لرويترز “أطلق سكان مسلحون ورجال دين النار من كل نافذة وكل منزل ومن كل زقاق وقتلوا المسلحين”.

وأضاف أن طفلين ورجل دين من البلدة لاقوا حتفهم في القتال، بينما تم تفكيك أربع سيارات ملغومة بعد فرار المتمردين.