المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وكالة: مقتل مهندس إيراني في موقع عسكري بسبب "التخريب الصناعي"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – نقلت لوكالة أنباء (انتخاب) شبه الرسمية عن قائد بالحرس الثوري الإيراني قوله يوم الاثنين إن مقتل مهندس بوزارة الدفاع الإيرانية في مايو أيار 2021 كان نتيجة “تخريب صناعي” في موقع عسكري في بارشين بالقرب من العاصمة طهران.

ولم يقل حسني أهنجر في تصريحاته للوكالة من يعتقد أنه يقف وراء هذا التخريب.

ونقلت الوكالة عن أهنجر قوله “الشهيد من وزارة الدفاع لم يكن الهدف لكنه راح ضحية تخريب صناعي. يجب أن نمنع مثل هذه التهديدات بأساليب الذكاء الاصطناعي”.

وأضاف “المهندس إحسان قد بيكي استشهد وأصيب واحد من زملائه في حادث وقع بإحدى وحدات البحث بوزارة الدفاع في منطقة بارشين في 25 مايو”.

وتعد بارشين موقعا عسكريا مهما يضم عدة وحدات صناعية وبحثية حيث تعتقد أجهزة الأمن الغربية أن إيران نفذت اختبارات متعلقة بتفجير قنبلة نووية قبل أكثر من عقد.

وتنفي إيران الاتهامات الغربية بأنها تحاول تصنيع قنبلة نووية وتقول إن برنامجها النووي مخصص للأغراض السلمية فقط.