المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تحشد حلفاءها ضد العمل القسري في شينجيانغ مع بدء حظر بضائع الإقليم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تحشد حلفاءها ضد العمل القسري في شينجيانغ مع بدء حظر بضائع الإقليم
أمريكا تحشد حلفاءها ضد العمل القسري في شينجيانغ مع بدء حظر بضائع الإقليم   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

واشنطن (رويترز) – قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن يوم الثلاثاء إن بلاده تحشد حلفاءها لمواجهة العمل القسري مع بدء واشنطن في تطبيق قانون يحظر البضائع القادمة من منطقة شينجيانغ الصينية، حيث تقول إن بكين ترتكب إبادة جماعية.

وبدأت هيئة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية يوم الثلاثاء في تطبيق قانون منع العمل القسري للويغور والذي وقع عليه الرئيس جو بايدن ليصبح قانونا في ديسمبر كانون الأول.

وأضافت أنها مستعدة لتنفيذ القانون الذي يفترض أن جميع البضائع من شينجيانغ، حيث تقيم السلطات الصينية معسكرات احتجاز للويغور وجماعات إسلامية أخرى، قد أُنتجت من خلال العمل القسري، وبالتالي يحظر استيرادها، ما لم يثبت خلاف ذلك.

وأضافت الهيئة أن مستوى مرتفعا جدا من الأدلة سيكون مطلوبا من المستوردين من شينجيانغ للحصول على استثناء من هذا القانون.

وقال بلينكين “نحن نحشد حلفاءنا وشركاءنا من أجل جعل سلاسل التوريد العالمية خالية من العمل القسري، ومن أجل انتقاد الأعمال الوحشية في شينجيانغ علنا، والانضمام إلينا في دعوة حكومة الصين إلى إنهاء الأعمال الوحشية وانتهاكات حقوق الإنسان على الفور”.

وتنفي الصين حدوث انتهاكات في شينجيانغ، وهي منتج كبير للقطن وتمد العالم كذلك بمعظم مواد ألواح الطاقة الشمسية.