المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جونسون يرفض أي حديث عن الاستقالة في حالة خسارة انتخابات فرعية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جونسون يرفض أي حديث عن الاستقالة في حالة خسارة انتخابات فرعية
جونسون يرفض أي حديث عن الاستقالة في حالة خسارة انتخابات فرعية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

كيجالي (رويترز) – رفض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون التلميحات إلى أنه قد يستقيل في حالة خسارة مقعدين في البرلمان في انتخابات يوم الخميس، واصفا إياها بأنها “ضرب من الجنون”.

وستمثل الانتخابات أول فرصة للناخبين للحكم على جونسون منذ تقرير حكومي في الشهر الماضي تحدّث بالتفصيل عن مجموعة من الحفلات التي أقيمت في مكتبه في داونينج ستريت خلال جائحة كوفيد-19 بالمخالفة لقواعد العزل العام.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، نجا جونسون من تصويت على الثقة، لكن رئاسته للوزراء غارقة في سلسلة من الفضائح ويخضع هو نفسه لتحقيق تجريه لجنة برلمانية بتهمة تضليل البرلمان.

لكن جونسون رفض في تصريحات للصحفيين في طريقه إلى رواندا لحضور اجتماع الكومنولث أي تلميح أو إشارة إلى أنه قد يُضطر لمغادرة منصبه بعد الهزيمة في الانتخابات الفرعية.

وجاء رده على سؤال حول ما إذا كان سيستقيل إذا خسر المقعدين في شكل سؤال استنكاري “هل أنتم مجنانين؟”

وأضاف “الأحزاب الحاكمة عموما لا تفوز بالانتخابات الفرعية، لا سيما في منتصف المدة. كما تعلمون، أنا متفائل جدا، لكن أيضا… هذا هو الواقع”.

وأصبح مقعدان، أحدهما في شمال إنجلترا والآخر في الجنوب، شاغرين بعد استقالة صاحبيهما المحافظين أحدهما بسبب مشاهدة أفلام إباحية في البرلمان والآخر بعد إدانته بالاعتداء الجنسي على صبي مراهق.