المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس كوريا الجنوبية يحذر في قمة حلف شمال الأطلسي من تهديدات تواجه القيم العالمية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
رئيس كوريا الجنوبية يحذر في قمة حلف شمال الأطلسي من تهديدات تواجه القيم العالمية
رئيس كوريا الجنوبية يحذر في قمة حلف شمال الأطلسي من تهديدات تواجه القيم العالمية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

سول (رويترز) – قال مسؤول كوري جنوبي إن رئيس كوريا الجنوبية حذر قمة حلف شمال الأطلسي من التهديد الذي تواجهه القيم العالمية، في وقت يشهد صراعا وتنافسا جديدا، في إشارة إلى العدوان الروسي على أوكرانيا وتعاون الصين مع روسيا.

وأصبح الرئيس يون سوك يول أول زعيم كوري جنوبي يحضر قمة حلف شمال الأطلسي، وينضم إلى قادة الحلف بصفة مراقب في قمة منعقدة في إسبانيا مع تكثيف القوات الروسية هجماتها في أوكرانيا.

وقال مسؤول كوري جنوبي إن يون ذكر في كلمة ألقاها يوم الأربعاءأن “مع البنية الجديدة للتنافس والصراعات، هناك أيضا حركة تنكر القيم العالمية التي كنا نحميها”.

ونقل المسؤول عن يون قوله في خطابه إن المجتمع الدولي يواجه تهديدات أمنية معقدة لا تستطيع دولة واحدة حلها، لكنه لم يذكر روسيا أو الصين.

وقال المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، يوم الخميس “كان يشير إلى حرب أوكرانيا، وكما فعلت معظم الدول المشاركة الأخرى، فقد أثار مخاوف بشأن مسؤولية روسيا عن الحرب ومسؤولية الصين في المجتمع الدولي”.

وكوريا الجنوبية حليف قوي للولايات المتحدة وتستضيف نحو 28 ألف جندي أمريكي. كما طورت علاقة اقتصادية مهمة مع الصين، الشريك التجاري الأكبر لسول.

وسيتعين على يون، مثل من سبقه من رؤساء، أن يوازن بين هاتين العلاقتين بينما يواجه في نفس الوقت كوريا الشمالية التي تطور ترسانتها من الأسلحة النووية والصواريخ اللازمة لإطلاقها.

وقال مسؤولون كوريون جنوبيون قبل القمة إن يون يأمل في بناء علاقات مع أعضاء الحلف في مواجهة الوضع الدولي الذي لا يمكن التنبؤ به وتعزيز التعاون الدولي بشأن طموحات كوريا الشمالية النووية.

واجتمع يون والرئيس الأمريكي جو بايدن ورئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، الذي حضر أيضا قمة الحلف كمراقب، واتفقوا على أن التقدم في البرامج النووية والصاروخية لكوريا الشمالية يشكل تهديدات خطيرة ليس فقط لشبه الجزيرة الكورية ولكن أيضا لشرق آسيا والعالم.

وحذرت وسائل الإعلام الصينية الحكومية من حضور كوريا الجنوبية واليابان لقمة حلف شمال الأطلسي، وانتقدت توسيع شراكات الحلف في آسيا. وقالت كوريا الشمالية هذا الأسبوع إن مشاركة حلف شمال الأطلسي في منطقة آسيا والمحيط الهادي من شأنها أن تستورد الصراع المحتدم في أوروبا.