المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خبراء في الأمم المتحدة: رواندا تدخلت عسكريا في شرق الكونجو

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دكار (رويترز) – قالت مجموعة من الخبراء بالأمم المتحدة إنها حصلت على “أدلة دامغة” على أن قوات من رواندا تقاتل إلى جانب جماعة (إم 23) المتمردة في شرق جمهورية الكونجو الديمقراطية وتقدم لها الأسلحة والدعم.

جاءت هذه النتائج في تقرير سري اطلعت عليه رويترز يوم الخميس.

ونفت رواندا في السابق اتهامات وجهتها إليها حكومة الكونجو بدعم (إم 23) وإرسال قوات إلى أراضيها. ونفت (إم 23) تلقيها دعما من رواندا.

وجاء في التقرير أن مجموعة الخبراء التابعين للأمم المتحدة “حصلت على أدلة دامغة على وجود أفراد من قوات الدفاع الرواندية في منطقة روتشورو وقيامها بعمليات عسكرية هناك بين نوفمبر 2021 ويوليو 2022″.

وأضاف التقرير أن أفرادا من قوات الدفاع الرواندية نفذوا هجمات مشتركة مع مقاتلي (إم 23) ضد جيش الكونجو وجماعات مسلحة كونجولية وزودوا المتمردين بأسلحة وذخائر وأزياء عسكرية.

وإلى الآن لم ترد السلطات في رواندا على طلب التعليق على التقرير.

وقال المتحدث باسم حكومة الكونجو باتريك مويايا إنه يرحب بما توصلت إليه مجموعة خبراء الأمم المتحدة.