المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

18 قتيلا جراء انفجار خارج مسجد في غرب أفغانستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كابول (رويترز) – لقي ما لا يقل عن 18 شخصا، بينهم رجل دين معروف مؤيد لطالبان، حتفهم جراء انفجار وقع خارج مسجد في مدينة هرات بغرب أفغانستان، وهو انفجار وصفته السلطات بأنه هجوم.

وصرح المتحدث باسم وزارة الداخلية عبد النافع تاكور لرويترز بأن “18 شخصا لقوا حتفهم، وأصيب 23 آخرون”.

وذكر محمود رسولي المتحدث باسم شرطة هرات أن “مجيب الرحمن أنصاري وبعض حراسه ومدنيين قتلوا وهم في طريقهم إلى المسجد” لأداء صلاة الجمعة.

ونقلت قناة الجزيرة عن مصادر لم تحددها قولها إن 28 شخصا قتلوا وأصيب 45.

وعبر المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد في تغريدة على تويتر عن “تعازيه الحارة” في مقتل أنصاري وقال إن مهاجميه سيعاقبون.

ودافع مجيب الرحمن أنصاري بقوة عن طالبان في تجمع كبير ضم آلاف العلماء والشيوخ نظمته الحركة في أواخر يونيو حزيران وندد بأي معارضة لحكمها.

وتقول طالبان إنها عززت الأمن في البلاد منذ توليها السلطة قبل نحو عام، لكن وقعت عدة انفجارات في الأشهر القليلة الماضية استهدف بعضها مساجد مزدحمة أثناء الصلاة. وأثارت الأمم المتحدة مخاوف بشأن تزايد عدد الهجمات وأعلن فرع محلي لتنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن بعض الانفجارات.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن انفجار يوم الجمعة.