المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القوات الأوكرانية تؤكد دخولها إلى مركز سكك حديدية مهم للإمدادات الروسية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
القوات الأوكرانية تؤكد دخولها إلى مركز سكك حديدية مهم للإمدادات الروسية
القوات الأوكرانية تؤكد دخولها إلى مركز سكك حديدية مهم للإمدادات الروسية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من ماكس هاندر وفيتالي هنيدي

كييف/هراكوف (أوكرانيا) (رويترز) – أعلن جهاز الأمن الأوكراني يوم السبت أن وحداته دخلت بلدة كوبيانسك، في أول تأكيد رسمي من كييف لدخول قواتها إلى البلدة التي كانت تحتلها روسيا في شمال شرق البلاد.

وحققت أوكرانيا مكاسب سريعة في عملية مضادة مفاجئة في منطقة خاركيف شمال شرق البلاد، حيث تجاوزت بعمق الخطوط الروسية.

نشر مسؤولون أوكرانيون صورا يوم السبت تظهر جنودا يرفعون علم البلاد في البلدة التي تعد مركزا للسكك الحديدية الرئيسية التي تستخدم في توصيل الإمدادات للقوات الروسية في شمال شرق أوكرانيا، حيث ينذر انهيار في الجبهة الروسية بالتحول إلى هزيمة.

وشاهد صحفي من رويترز داخل منطقة شاسعة، استعادت قوات كييف السيطرة عليها في الأيام الماضية، الشرطة الأوكرانية تقوم بدوريات في البلدات، بالإضافة إلى صناديق ذخيرة ملقاة متراكمة في مواقع هجرها الجنود الروس الفارين.

ومع وصول الأوكرانيين الآن إلى مدينة كوبيانسك، حيث تتلاقى خطوط السكك الحديدية التي تربط روسيا بشرق أوكرانيا، زاد التقدم على طول طريق ممر موسكو اللوجستي الرئيسي، ما يحتمل أن يتسبب في حصار الآلاف من القوات الروسية.

وشاركت ناتاليا بوبوفا، مستشارة رئيس مجلس خاركيف المحلي، صورا على فيسبوك لجنود يرفعون العلم الأوكراني أمام مجلس مدينة كوبيانسك. وظهر علم روسي ملقى عند أقدامهم. وكتبت في التعليق على الصور “كوبيانسك أوكرانية. المجد للقوات المسلحة الأوكرانية”.

وفي هراكوف، وهي واحدة من عشرات القرى التي تمت استعادتها، شاهد صحفيو رويترز سيارات محترقة تحمل رمز الغزو الروسي “زد“، وأكوام قمامة وذخيرة في مواقع تركها الروس على عجل.

وحملت الجدران رسائل مرسومة بالرزاز من بينها “مرحبا بالجميع، نحن من روسيا”.

كما كانت هناك ثلاث جثث في أكياس جثامين بيضاء في فناء.

وقال رئيس الشرطة المحلي، فولوديمير تيموشينكو، إن الشرطة الأوكرانية تحركت يوم الجمعة، وفحصت هويات السكان المحليين الذين عاشوا تحت الاحتلال الروسي منذ اليوم الثاني للغزو.

وأوضح أن “المهمة الأولى هي تقديم المساعدة التي يحتاجونها. المهمة التالية هي توثيق الجرائم التي ارتكبها الغزاة الروس في الأراضي التي احتلوها مؤقتا”.

ومن المحتمل أن تؤدي سيطرة القوات الأوكرانية على جزء على الأقل من كوبيانسك، في حالة تأكيد ذلك، إلى ترك آلاف الجنود الروس محاصرين على خط المواجهة محرومين من الإمدادات. ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من الوضع في المدينة.

وسيطرت أوكرانيا على مساحة شاسعة من الأراضي في الشرق في الأيام الماضية، في أسرع تقدم لها منذ أن تغلبت على الهجوم الروسي على العاصمة كييف في مارس آذار.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطاب فيديو يوم الجمعة إنه تم تحرير 30 مستوطنة على الأقل في منطقة خاركيف.

واعترفت موسكو بأن جبهتها القتالية اهتزت في خاركيف، لكنها قالت إنها تسرع بإرسال قوات إضافية لتعزيز المنطقة.

ووصف رئيس الإدارة التي عينتها روسيا في المناطق المحتلة في خاركيف، فيتالي جانتشيف، التقدم بأنه انتصار أوكراني ودعا المدنيين إلى الفرار.

وقُتل عشرات الآلاف ونزح الملايين من ديارهم في أوكرانيا ودمرت القوات الروسية مدنا بأكملها منذ أن شنت ما تسميه موسكو “عملية عسكرية خاصة” لـ “نزع السلاح” في أوكرانيا. وتنفي روسيا استهداف المدنيين عمدا.