المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول: محادثات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل تنتهي خلال "أيام"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

بيروت (رويترز) – قال مسؤول أمني لبناني كبير يوم الثلاثاء إن محادثات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل والتي يمكن أن تساعد في توزيع موارد النفط والغاز توشك على الانتهاء بعد نحو عامين من المفاوضات.

وقال مدير عام الأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم لقناة الجديد التلفزيونية المحلية “نحن نتحدث عن أسابيع، لا بل عن أيام للانتهاء من ملف الترسيم. وأنا أميل لأن تكون الأمور إيجابية”.

ويجري لبنان وإسرائيل مفاوضات بوساطة أمريكية لترسيم الحدود البحرية المشتركة فيما من شأنه أن يساعد في تحديد موارد النفط والغاز لكل دولة ويمهد الطريق لمزيد من عمليات الاستكشاف.

وحضر إبراهيم اجتماعات الأسبوع الماضي مع الوسيط الأمريكي آموس هوكستين، الذي قال إن زيارته التي استمرت لساعات لبيروت في التاسع من سبتمبر أيلول أظهرت له أن المحادثات تحقق “تقدما جيدا للغاية”.

ووفقا لمسؤولين إسرائيليين ولبنانيين، فإن اقتراحا إسرائيليا سيسمح للبنان بتطوير احتياطيات الغاز في منطقة متنازع عليها مقابل الموافقة على خط ترسيم إلى الشمال.

وقال مصدر سياسي مطلع على المحادثات إن المسؤولين اللبنانيين طالبوا بنسخة مكتوبة من الاقتراح قبل تقديم رد نهائي.