المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جماعة حقوقية إيرانية تقول إن شخصين قتلا في احتجاجات.. ولا تأكيد رسمي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جماعة حقوقية إيرانية تقول إن شخصين قتلا في احتجاجات.. ولا تأكيد رسمي
جماعة حقوقية إيرانية تقول إن شخصين قتلا في احتجاجات.. ولا تأكيد رسمي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دبي (رويترز) – قالت منظمة هنجاو الحقوقية الإيرانية إن رجلين قتلا يوم الاثنين في احتجاجات على وفاة امرأة كردية بعد اعتقالها من قبل شرطة الأخلاق الإيرانية، لكن لم يرد بعد تأكيد رسمي لهذا التقرير.

وأضافت المنظمة في حسابها على تويتر “في احتجاجات اليوم الاثنين في بلدة ديواندره، توفي مواطنان على الأقل – فؤاد كاظمي ومحسن محمدي – بعد نقلهما إلى مستشفى كوسار في سنندج وأصيب 15 آخرون”.

وتوفيت مهسا أميني (22 عاما) بعدما دخلت في غيبوبة في أعقاب إلقاء شرطة الأخلاق القبض عليها في طهران الأسبوع الماضي، مما أثار احتجاجات في طهران وإقليم كردستان الذي تنحدر منه ومناطق أخرى.

وأثارت وفاة أميني تنديدات على مستوى البلاد، وأصبح وسم #مهساأميني من الأكثر تداولا على تويتر باللغة الفارسية إذ تم تداوله قرابة مليوني مرة.

وفي وقت سابق يوم الاثنين، وصفت الشرطة الإيرانية وفاتها بأنها “حادث مؤسف” ونفت الاتهامات بإساءة معاملتها.