المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مستشفى: مقتل شخص في غارة جوية على تيجراي بإثيوبيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مستشفى: مقتل شخص في غارة جوية على تيجراي بإثيوبيا
مستشفى: مقتل شخص في غارة جوية على تيجراي بإثيوبيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

نيروبي (رويترز) – قال مسؤول بأحد المستشفيات إن قصفا جويا استهدف عاصمة منطقة تيجراي بشمال إثيوبيا مما أسفر عن مقتل شخص يوم الجمعة، في أحدث سلسلة من الضربات التي تتعرض لها المنطقة منذ استئناف القتال نهاية الشهر الماضي.

وقال كيبروم جيبريسيلاسي من مستشفى أيدر العام لرويترز إن هجوما نفذته طائرة مسيرة على منطقة بالعاصمة مقلي أسفر عن إصابة راعي ماشية يبلغ من العمر 60 عاما، وتوفي خلال نقله إلى المستشفى.

ولم يرد المتحدث باسم الجيش الإثيوبي الكولونيل جيتنت أدانو ولا المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية ليجيسي تولو حتى الآن على طلبات للتعليق.

وتعرضت مقلي لما لا يقل عن خمس ضربات جوية منذ استئناف القتال بين قوات تيجراي والحكومة الاتحادية وحلفائها في 24 أغسطس آب، في انتهاك لوقف إطلاق نار استمر خمسة أشهر. 

ولم تعلق السلطات الإثيوبية على الضربات.

واندلعت الحرب في نوفمبر تشرين الثاني من عام 2020 بعدما سيطرت قوات من تيجراي على قواعد عسكرية قائلة إنها تعتقد أن الجيش بصدد شن هجوم وشيك.

وأسفر الصراع عن مقتل الآلاف وتشريد الملايين وتسبب في كارثة إنسانية.

وكان الحزب الذي يقود حكومة المنطقة، وهو الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي، يسيطر على الائتلاف الحاكم في إثيوبيا حتى وصول رئيس الوزراء أبي أحمد إلى السلطة في عام 2018.

وتتهم حكومة أبي الجبهة الشعبية بمحاولة فرض هيمنة تيجراي على إثيوبيا، بينما تتهم الجبهة أبي بالاستئثار بالسلطة واضطهاد أبناء تيجراي.