محكمة إيطالية ترجئ جلسة استماع لترحيل امرأة يشتبه في تورطها في قضية فساد لبلجيكا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
محكمة إيطالية ترجئ جلسة استماع لترحيل امرأة يشتبه في تورطها في قضية فساد لبلجيكا

بريشا (رويترز) – أجلت محكمة إيطالية للمرة الثانية يوم الثلاثاء جلسة استماع للنظر في تسليم بلجيكا امرأة يشتبه في تورطها في فضيحة فساد مرتبطة بقطر هزت البرلمان الأوروبي.

كانت محكمة للاستئناف في مدينة بريشا شمال إيطاليا أرجأت حكما الشهر الماضي بشأن تسليم سيلفيا بانزيري إلى بلجيكا بعد أن قال محاموها إنه ينبغي رفض طلب التسليم نظرا لاكتظاظ السجون في بلجيكا.

وطلب القضاة معلومات من السلطات البلجيكية بشأن نظام السجون هناك ولكنهم قالوا في جلسة يوم الثلاثاء إنهم لم يتلقوا المعلومات اللازمة وقرروا تأجيل الجلسة إلى 16 يناير كانون الثاني.

وبانزيري (38 عاما) هي ابنة النائب السابق في الاتحاد الأوروبي بيير أنطونيو بانزيري الذي يتهمه ممثلو الادعاء في بروكسل بالتورط في قضية فساد داخل البرلمان الأوروبي لكنه ينفى ارتكاب أي مخالفات.

ويشتبه ممثلو الادعاء البلجيكيون في أن عضوة البرلمان الأوروبي السابقة اليونانية إيفا كايلي وآخرين قبلوا رشى من قطر في محاولة للتأثير على صنع القرار في الاتحاد الأوروبي في واحدة من أكبر الفضائح التي تضرب الاتحاد المؤلف من 27 دولة.

وتقول قطر إنها لا علاقة لها بالفضيحة الأوروبية. وتنفي كايلي ارتكاب أي مخالفات.

وقال أمر التوقيف الصادر بحق بانزيري الأب والذي اطّلعت رويترز على جزء منه أنه متهم بتلقي أموال من قطر والمغرب للتأثير على أشخاص يعملون داخل البرلمان الأوروبي وأن زوجته وابنته كانتا على علم بأنشطته.

ولم يرد المغرب على طلبات للتعليق على الأمر.