الرئيس البرازيلي لولا يعلن تدخلا أمنيا في العاصمة بعد شغب أنصار بولسونارو

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الرئيس البرازيلي لولا يعلن تدخلا أمنيا في العاصمة بعد شغب أنصار بولسونارو

ساو باولو (رويترز) – أعلن الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا يوم الأحد تدخلا أمنيا اتحاديا في العاصمة برازيليا بعد أن اقتحم أنصار الرئيس اليميني السابق جايير بولسونارو الكونجرس والقصر الرئاسي والمحكمة العليا.

ووصف لولا مثيري الشغب بأنهم “فاشيون ومتعصبون” وقال إنهم سيعاقبون “بقوة القانون الكاملة”.

وأضاف في خطاب ألقاه أن التدخل الاتحادي في برازيليا سيستمر حتى 31 يناير كانون الثاني.