Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

متحف بالإمارات يعرض مخطوطة للتوراة نجت من المحرقة في إطار مساع لنشر التسامح

UAED-MUSEUM-SK2:متحف بالإمارات يعرض مخطوطة للتوراة نجت من المحرقة في إطار مساع لنشر التسامح
UAED-MUSEUM-SK2:متحف بالإمارات يعرض مخطوطة للتوراة نجت من المحرقة في إطار مساع لنشر التسامح Copyright Thomson Reuters 2023
Copyright Thomson Reuters 2023
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

من بشرى الشخشير

دبي (رويترز) - كشف متحف خاص في دولة الإمارات يوم السبت عن لفافة مخطوطة للتوراة نجت من المحرقة في أحدث إشارة على ما تصفه إسرائيل والدول العربية الحليفة الجديدة لها بأنه مقاربة جديدة لفهم التاريخ اليهودي في الشرق الأوسط.

ويقول أحمد عبيد المنصوري، مؤسس متحف معبر الحضارات في الحي التاريخي في دبي، إن عرض اللفافة بالتزامن مع اليوم الدولي لإحياء ذكرى المحرقة النازية سيساعد في التصدي إلى ما وصفه بأنه "إنكار كبير" للمحرقة في المنطقة.

وأضاف المنصوري "السلام بالنسبة لنا هو سلام كامل... نسي الكثير من الناس أن اليهود جزء من المنطقة. لذا هنا نحاول أن نظهر... الأيام الطيبة بين اليهود والعرب في الماضي".

وأعار صندوق المخطوطات التذكارية اللفافة للمتحف إعارة دائمة، ويعتني الصندوق بأكثر من ألف مخطوطة ولفافة من التشيك تم انقاذها من المحرقة وأُرسلت فيما بعد إلى لندن.

ويقول إدوين شكر وهو رجل أعمال عراقي-يهودي يشغل منصب نائب رئيس مجلس نواب اليهود البريطانيين وتوسط في إعارة اللفافة للمتحف "عشت في العالم العربي عندما كنت حديث السن ومصطلح المحرقة ليس موجودا... لذلك تلك خطوة ضخمة".

وسعت إسرائيل للترويج لتفهم اليهودية بين حلفائها الجدد في العامين اللذين مرا منذ أن طبّعت الإمارات والبحرين ثم المغرب والسودان العلاقات معها بموجب اتفاقات توسطت فيها الولايات المتحدة تُعرف باسم اتفاقات إبراهيم.

ولا يُذكر كثيرا في العالم العربي تاريخ قتل ما قيل إنه ستة ملايين من اليهود على يد ألمانيا النازية، إذ يقول بعض السياسيين إن الأمر جرى استغلاله على نحو خاطئ لتبرير إقامة دولة إسرائيل في عام 1948 على حساب الفلسطينيين.

وعلى مدى السنوات التي تلت قيام إسرائيل، اختفت إلى حد كبير الجاليات اليهودية الكبرى التي كانت موجودة على مدى قرون في الشرق الأوسط، إذ هاجر مئات الآلاف من اليهود من دولهم العربية للدولة الجديدة.

وقالت سفارة الإمارات في واشنطن في منشور على تويتر هذا الشهر إن الإمارات ستدرس المحرقة في المدارس لتكون أول دولة في المنطقة تقوم بذلك.

وقال سفير إسرائيل لدى الإمارات أمير حايك لرويترز على هامش عرض المخطوطة في المتحف في دبي "من المهم أن نتذكر ما حدث. من المهم أن نتأكد أن ذلك لن يتكرر أبدا. ومن المهم أن نقف هنا معا جميعا.. إسرائيليون وإماراتيون وآخرون لنقول: ليس بعد الآن".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تفاعل واسع للمشاهير مع محاولة اغتيال ترامب: «إنه الأقرب إلى الرئاسة»

لتخليد ذكرى يورو 2024.. وشوم مجانية في برلين

"صراع ينتظر أوروبا في العام 2025 ونهاية العالم كما نعرفه".. توقعات مرعبة للعرافة العمياء بابا فانجا