المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصادر: أوبك+ لم تحرز بعد تقدما لكسر الجمود

مصادر: أوبك+ لم تحرز بعد تقدما لكسر الجمود
مصادر: أوبك+ لم تحرز بعد تقدما لكسر الجمود   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

من أوليسيا أستاخوفا وألكس لولر

موسكو/لندن (رويترز) – قالت مصادر في أوبك+ إن المجموعة لم تحرز تقدما بعد نحو حل الخلاف بين السعودية والإمارات الذي حال في الأسبوع الماضي دون التوصل لاتفاق بشأن زيادة الإنتاج، مما يقلل من احتمال عقد اجتماع آخر بشأن السياسة.

وقالت مصادر لرويترز إن روسيا تعمل من وراء الكواليس لإعادة السعودية والإمارات لمائدة المفاوضات وإيجاد سبيل للاتفاق. لكن مصدرا روسيا قال يوم الاثنين إنه لا يتوقع عقد اجتماع هذا الأسبوع.

ثار الخلاف بين البلدين الخليجيين علنا الأسبوع الماضي مع السعي للتوصل لاتفاق جديد كان من شأنه أن يرفع الإنتاج من أغسطس آب. وتقترب أسعار النفط بالفعل من أعلى مستوياتها منذ 2018 بسبب الشح في السوق، وارتفعت أكثر في غياب اتفاق.

ودفع الخلاف مجموعة أوبك+ لإلغاء محادثات لزيادة الإنتاج بعد مفاوضات لعدة أيام.

وفي الأسبوع الماضي، قال البيت الأبيض إنه يتابع المحادثات بين أوبك وحلفائها.

وقال الكرملين يوم الاثنين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي جو بايدن لم يناقشا أوبك+ أو أسعار النفط خلال اتصال يوم الجمعة.

وفي بيان مشترك يوم الاثنين، دعت السعودية وعمان لمواصلة التعاون بين أوبك وحلفائها.

اتفقت أوبك+ العام الماضي على تخفيضات غير مسبوقة لإنتاج النفط بنحو عشرة ملايين برميل يوميا، أو حوالي عشرة بالمئة من الإنتاج العالمي، إذ أثرت الجائحة على الطلب. وتقلصت القيود تدريجيا لتبلغ حالياً حوالي 5.8 مليون برميل يوميا.