المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اليابان تمدد حالة الطوارئ وزيادة حالات كوفيد-19 تخيم على الأولمبياد

إصابات كورونا في طوكيو تتجاوز 4000 للمرة الأولى وتخيم على الأولمبياد
إصابات كورونا في طوكيو تتجاوز 4000 للمرة الأولى وتخيم على الأولمبياد   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

من ماكيكو يامازاكي وليندا سيج

طوكيو (رويترز) – قررت اليابان يوم الجمعة توسيع نطاق حالة الطوارئ لتشمل ثلاث مقاطعات قرب طوكيو التي تستضيف دورة الألعاب الأولمبية ومقاطعة أوساكا بغرب البلاد، مع زيادة في حالات الإصابة بكوفيد-19 على نحو خيّم على الألعاب الصيفية.

وتخضع طوكيو بالفعل لرابع حالة طوارئ منذ بدء الجائحة، وقد أعلنت يوم الجمعة تسجيل 3300 حالة جديدة بعد أن بلغ العدد رقما قياسيا في اليوم السابق وهو 3865. وبدأت تلك الزيادة في تشكيل ضغوط على النظام الصحي إذ امتلأت بالفعل 64 بالمئة من الأسرّة المخصصة لحالات كوفيد الخطرة في مستشفيات العاصمة.

وأعلن رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا الإجراءات الجديدة وقال إنها ستسري من الثاني من أغسطس آب حتى نهاية الشهر، في حين تقرر تمديد حالة الطوارئ في طوكيو وجزيرة أوكيناوا الجنوبية حتى 31 أغسطس آب.

وتجنبت اليابان خروج جائحة كوفيد-19 عن السيطرة منذ بداياتها، لكنها تكافح الآن لاحتواء تفشي السلالة دلتا شديدة العدوى مع تخطي عدد الحالات اليومية على مستوى البلاد العشرة آلاف للمرة الأولى يوم الخميس إذ تم تسجيل 10687 إصابة.

وقال وزير الاقتصاد ياسوتوشي نيشيمورا، الذي يقود جهود البلاد للتصدي للجائحة، إن ارتفاع عدد حالات الإصابة لم يصل لذروته.

وقال أمام البرلمان “الموقف بالغ الخطورة”.

ونفى سوجا ومنظمو الألعاب الأولمبية أن تكون هناك أي صلة بين الألعاب الصيفية المقامة من 23 يوليو تموز وحتى الثامن من أغسطس آب والارتفاع الحاد الذي شهدته البلاد مؤخرا في حالات الإصابة بالمرض.

وأعلن المنظمون يوم الجمعة رصد 27 حالة إصابة مرتبطة بالألعاب من بينها ثلاث حالات بين الرياضيين، مما زاد العدد الإجمالي منذ الأول من يوليو تموز إلى 220.