المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد للطيران بأبوظبي تقلص خسائرها في نصف عام إلى 400 مليون دولار

الاتحاد للطيران بأبوظبي تقلص خسائرها في نصف عام إلى 400 مليون دولار
الاتحاد للطيران بأبوظبي تقلص خسائرها في نصف عام إلى 400 مليون دولار   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – قالت الاتحاد للطيران بأبوظبي يوم الثلاثاء إنها قلصت خسائرها التشغيلية الأساسية بواقع النصف في النصف الأول من العام إلى 400 مليون دولار، وإن مستوى السيولة عاد لمستويات ما قبل الجائحة.

وخفضت شركة الطيران المملوكة للحكومة التكاليف التشغيلية 27 بالمئة على أساس سنوي إلى 1.4 مليار دولار، بعد أن سارعت بخطى تنفيذ خطة إعادة هيكلة سابقة على الجائحة في العام الماضي.

وساهم في ذلك خفض بنحو 40 بالمئة لعدد الطائرات المستخدمة وأوقفت الشركة تحليق طائرات من بينها عشر طائرات من طراز إيرباص إيه380 العملاقة، كما أنها تستغني عن 19 طائرة بوينج 777-300.

ونقلت الاتحاد،التي قامت بتشغيل 64 طائرة في النصف الأول من العام، مليون مسافر بانخفاض 71.5 بالمئة عنه قبل عام. ونزل متوسط إشغال للمقاعد 24.9 بالمئة مقابل 71 بالمئة.

وانكمشت الإيرادات التشغيلية 29.5 بالمئة إلى 1.2 مليار دولار بينما تحولت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاك وإطفاء الدين إلى تحقيق ربح 100 مليون دولار مقابل خسارة 100 مليون دولار قبل عام.

وعملت الاتحاد في ظل قيود أكثر صرامة مما يسري على شركات طيران أخرى في الإمارات منذ رفع حظر استمر شهورا على معظم الرحلات الدولية في النصف الثاني من 2020.

وتشترط أبوظبي، أكبر إمارات الدولة وعاصمتها، حاليا أن يخضع معظم المسافرين القادمين إليها من أرجاء العالم لحجر صحي لعدة أيام وتستثني فقط البعض من وجهات مختارة.

وفي دبي المجاورة، حيث مقر شركة طيران الإمارات يُطلب من معظم المسافرين الدوليين تقديم نتيجة فحص سلبية لفيروس كورونا دون حاجة للحجر الصحي.