المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع أسهم اليابان بفعل مخاوف اقتصادية وارتفاع الين

Asian shares fall as Delta variant casts shadow over growth
Asian shares fall as Delta variant casts shadow over growth   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

طوكيو (رويترز) – تراجعت الأسهم اليابانية يوم الاثنين بسبب المخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي جراء السلالة المتحورة دلتا شديدة العدوى من فيروس كورونا التي أثرت على معنويات المستثمرين، في حين انخفضت أسهم شركتي تويوتا موتورز وسوني جروب ذات الثقل على المؤشر بسبب قوة الين.

وتراجع المؤشر نيكي 1.62 بالمئة ليغلق عند 27523.19 نقطة، في أكبر انخفاض له منذ 30 يوليو تموز، بينما نزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.61 بالمئة إلى 1924.98 نقطة في أكبر تراجع له منذ 21 يونيو حزيران.

وقال نوريهيرو فوجيتو كبير محللي الاستثمار لدى ميتسوبيشي يو.إف جي. مورجان ستانلي سيكوريتيز “لا تزال اليابان متأخرة مقارنة بالولايات المتحدة وأوروبا في اتخاذ إجراءات لمكافحة كوفيد-19، بما في ذلك التلقيح. قد يؤدي ذلك إلى تراجع الاقتصاد”.

وأضاف “وأشارت النتائج الأسوأ من المتوقع لمسح المستهلكين الذي أجرته جامعة ميشيجان إلى تأثير المتحور دلتا في الولايات المتحدة والذي أضعف الدولار”.

وأظهر المسح الذي نُشر الأسبوع الماضي تراجع معنويات المستهلكين إلى أدنى مستوى منذ 2011 وسط تسارع في حالات الإصابة بالسلالة دلتا.

في الوقت نفسه أظهرت البيانات أن الاقتصاد الياباني تعافى أكثر من المتوقع في الربع الثاني لكن العديد من المحللين يتوقعون أن يظل النمو متواضعا في الربع الحالي مع إعادة فرض القيود الرامية للحد من الارتفاع في إصابات كورونا.

وهبط سهم تويوتا موتورز التي يركز على التصدير 1.53 بالمئة، بينما هبط سهم هوندا موتورز 1.57 في المئة. ونزلت مجموعة سوني 2.24 بالمئة.

وقفز سهم فوجي فيلم القابضة 6.78 بالمئة بعد أن رفعت الشركة المصنعة للمعدات الطبية توقعات أرباحها التشغيلية السنوية بنسبة 20.9 في المئة.