المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أضرار الإعصار أيدا تخفض إنتاج شل النفطي من خليج المكسيك حتى نهاية العام

أضرار الإعصار أيدا تخفض إنتاج شل النفطي من خليج المكسيك حتى نهاية العام
أضرار الإعصار أيدا تخفض إنتاج شل النفطي من خليج المكسيك حتى نهاية العام   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

هيوستون (رويترز) – قالت رويال داتش شل، أكبر منتج للنفط الأمريكي في خليج المكسيك، إن الأضرار التي ألحقها الإعصار أيدا بمنشآتها البحرية لنقل الخام ستخفض إنتاجها حتى مطلع العام القادم.

وشل هي أكثر منتجي النفط تضررا من الإعصار الذي اجتاح الجانب الأمريكي من خليج المكسيك الشهر الماضي وحجب ما إجماليه 27 مليون برميل من الخام عن السوق. وعطلت العرقلات المستمرة نشاط التصدير ورفعت أسعار النفط حول العالم مع بحث المشترين الآسيوين عن بدائل لخام جلف مارس الشهير.

وبعد ثلاثة أسابيع من العاصفة، فإن حوالي 40 بالمئة من إنتاج شل من المنطقة البحرية ما زال متوقفا. وشل هي أكبر منتج في الجانب الأمريكي من الخليج بثماني منشآت تضخ حوالي 476 ألف برميل يوميا، بحسب محلل في رايستاد إنريجي.

ويبلغ الإنتاج الأمريكي من خليج المكسيك 1.8 مليون برميل يوميا أو حوالي 16 بالمئة من مجمل إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام.