المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصادر: أدنوك تعود لضخ كامل الإمدادات النفط في ديسمبر مع زيادة أوبك+ للإنتاج

مصادر: أدنوك تعود لضخ كامل الإمدادات النفط في ديسمبر مع زيادة أوبك+ للإنتاج
مصادر: أدنوك تعود لضخ كامل الإمدادات النفط في ديسمبر مع زيادة أوبك+ للإنتاج   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

من فلورنس تان

سنغافورة (رويترز) – قالت عدة مصادر مطلعة يوم الاثنين إن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) تعتزم ضخ إمدادات كاملة من كل الخامات للمستهلكين في آسيا في ديسمبر كانون الأول.

وذكرت المصادر أن الخامات تشمل مربان وأم اللولو وداس وزاكوم العلوي. وتصدر أدنوك أغلب الخام إلى آسيا.

وأشارت المصادر إلى أن تلك ستكون أول مرة لا تنفذ فيها أدنوك أي خفض للإمدادات منذ انهيار أسعار النفط في الربع الثاني من العام الماضي عندما قوضت تبعات جائحة كوفيد-19 الطلب.

وكان الخفض التزاما بحصص الإنتاج التي حددتها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها وعلى رأسها روسيا، وهي مجموعة تعرف باسم أوبك+، لدعم الأسعار.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت ما يقرب من 60 بالمئة منذ بداية العام لتقترب من أعلى مستوى في ثلاث سنوات يوم الاثنين مدعومة بخفض أوبك+ للإمدادات وبتعاف عالمي في الطلب على الوقود.

وتوقع مشترون أن تعود أدنوك لكامل حجم الإمدادات اعتبارا من ديسمبر كانون الأول مع موافقة أوبك+ في يوليو تموز على زيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا بين أغسطس آب وديسمبر كانون الأول.

وأظهرت بيانات رويترز أن رفع الإمدادات شكل ضغوطا على العلاوة السعرية لعقود خام مربان الآجلة على خامات دبي هذا الشهر بمتوسط نحو 1.50 دولار للبرميل انخفاضا من متوسط الشهر الماضي الذي بلغ 2.20 دولار.

وقالت أدنوك للمشترين الشهر الماضي إنها تعتزم الإبقاء على خفض مخصصاتها من جميع أنواع الخام التي تبيعها لمشترين بعقود محددة عند خمسة بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني.

وأحجمت أدنوك عن التعليق.