المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متعاملون: الجزائر تشتري 580 ألف طن من قمح‭ ‬الطحين في مناقصة

متعاملون: الجزائر تشتري 580 ألف طن من قمح‭ ‬الطحين في مناقصة
بقلم:  Reuters

هامبورج/باريس (رويترز) – قال متعاملون أوروبيون في تقييمات صادرة يوم الأربعاء إن الديوان المهني الجزائري للحبوب اشترى 580 ألف طن تقريبا من قمح الطحين خياري المنشأ في مناقصة عالمية أُغلقت يوم الثلاثاء.

ويزيد هذا الرقم قليلا عما أشار إليه متعاملون في وقت سابق، إذ قالوا إن الكمية تتراوح من 500 ألف إلى 550 ألف طن.

وقال تجار إن تقديرات سعر الشراء ما زالت تدور حول 364 دولارا للطن شاملا تكاليف الشحن.

وما زال من الممكن أن تتاح تقييمات أكثر تفصيلا للأسعار والكمية في وقت لاحق. ولا تكشف الجزائر عن نتائج مناقصاتها وتعتمد تقارير الشراء على تقديرات التجار.

وتشير تكهنات التجار إلى أن فرنسا ربما تورد كمية كبيرة من المشتريات، فيما من المحتمل أن يأتي البعض من روسيا ومنطقة بحر البلطيق.

وقال تاجر “أعتقد أن فرنسا ستكون في وضع جيد لتوريد كمية كبيرة من المشتريات بعد أن تنازلت الجزائر عن متطلبات وزن الاختبار، لكن ثمة تكهنات بأن من المحتمل استغلال بعض إمدادات بحر البلطيق.

“لست واثقا بأن الكثير سيأتي من ألمانيا هذه المرة”.

وأضرت الأمطار بمحصول القمح في فرنسا هذا الصيف، مما قلل أوزان الاختبار، وهي معيار رئيسي لجودة الطحن. لكن الجزائر ومستوردين آخرين قلصوا متطلبات وزن الاختبار، لتستمر فرص مبيعات القمح الفرنسي.

والقمح مطلوب للشحن على فترتين من مناطق التوريد الرئيسية التي تشمل أوروبا وهما في الأول من نوفمبر تشرين الثاني إلى الخامس عشر منه، ومن 16 إلى 30 من الشهر نفسه. وإذا كان المنشأ من أمريكا الجنوبية أو أستراليا، يكون الشحن مطلوبا في الفترة من الأول إلى الخامس عشر من أكتوبر تشرين الأول ومن 16 إلى 31 في الشهر نفسه.

وفي مناقصته السابقة في أواخر أغسطس آب، اشترى الديوان 460-490 ألف طن بسعر يتراوح من 353 دولارا إلى 356.60 دولار للطن شاملا تكلفة الشحن.