المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الذهب يرتفع لكن في ظل أداء مضطرب

الذهب يرتفع بفضل إحجام عن المخاطرة ومخاوف حيال التضخم
الذهب يرتفع بفضل إحجام عن المخاطرة ومخاوف حيال التضخم   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – استقر الذهب يوم الخميس بعد أن تكبد خسائر على مدى يومين، بدعم من تراجع طفيف للدولار، لكن المكاسب كبحتها توقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي سرعان ما سيبدأ تقليص دعمه النقدي.

وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1729.26 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0920 بتوقيت جرينتش. وصعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.5 بالمئة إلى 1730.70 دولار.

وقال هان تان كبير محللي السوق لدى اكسينيتي إن الذهب تلقى مهلة لالتقاط الأنفاس نوعا ما من توقف الدولار عن الصعود.

لكنه أضاف أن تصاعد احتمالات تقليص البنك المركزي الأمريكي للتحفيز، والمتوقع الآن أن يبدأ في نوفمبر تشرين الثاني، وفرص مواصلة عوائد الخزانة الصعود من المتوقع أن تعزز الضغط الهبوطي على المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

وتوقف مؤشر الدولار عن الارتفاع يوم الخميس، لكن التوقعات بأن مجلس الاحتياطي سيبدأ في خفض تدريجي للتحفيز هذا العام يبقي العملة الأمريكية عند أعلى مستوياتها في عام، مما يقلص جاذبية الذهب لحائزي بقية العملات ويضعه على مسار انخفاض فصلي 2.2 بالمئة.

كما تماسكت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات فوق 1.5 بالمئة وهو مستوى لم تسجله منذ أواخر يونيو حزيران.

ويؤدي خفض البنك المركزي للتحفيز وزيادات أسعار الفائدة إلى دفع عوائد السندات الحكومية للارتفاع، مما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 0.5 بالمئة إلى 21.62 دولار للأوقية.

وربح البلاتين 0.4 بالمئة إلى 954.31 دولار، بينما صعد البلاديوم 1.8 بالمئة إلى 1891.02 دولار.