المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاسترليني يرتفع من أدنى مستوياته في 5 أسابيع

British pound drops as investors seek safety on "Freedom Day"
British pound drops as investors seek safety on "Freedom Day"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – ارتفع الجنيه الاسترليني يوم الاثنين من أدنى مستوياته في خمسة أسابيع التي لامسها الأسبوع الماضي مقابل الدولار واليورو، مستردا بعض خسائره القوية التي أعقبت قرار بنك انجلترا المركزي إبقاء أسعار الفائدة بدون تغيير.

وتتوقع الأسواق الآن زيادة في سعر الفائدة من بنك انجلترا في اجتماعه في ديسمبر كانون الأول، لكن الضبابية ما زالت مرتفعة بعد أن خالف صانعو السياسة النقدية توقعاته الأسواق بأن أبقوا على سعر الفائدة الرئيسي مستقرا عند 0.1 بالمئة. وقبل الاجتماع كانت الأسواق تتوقع زيادتين للفائدة بحلول نهاية العام.

ودفع قرار إبقاء الفائدة بدون تغيير الاسترليني لتسجيل أكبر خسارة أسبوعية مقابل الدولار منذ أغسطس آب مع هبوطه 1.5 بالمئة في حين سجل أكبر تراجع أمام اليورو منذ أبريل نيسان.

وعند الساعة 1625 بتوقيت جرينتش، كان الاسترليني مرتفعا 0.45 بالمئة مقابل العملة الأمريكية عند 1.3555 دولار مبتعدا عن مستواه المنخفض البالغ 1.3425 دولار الذي هوى إليه يوم الجمعة. وكان ذلك أقل مستوى للعملة البريطانية في خمسة أسابيع وغير بعيد عن أدنى مستوى في عام البالغ 1.3412 دولار الذي لامسته في نهاية سبتمبر أيلول.

وأمام العملة الأوروبية، ارتفع الاسترليني 0.22 بالمئة إلى 85.46 بنس لليورو بعد أن هبط الأسبوع الماضي إلى 85.95 بنس.