المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

انخفاض أسعار الغاز مع زيادة الإمدادات الروسية إلى أوروبا

انخفاض أسعار الغاز مع زيادة الإمدادات الروسية إلى أوروبا
انخفاض أسعار الغاز مع زيادة الإمدادات الروسية إلى أوروبا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

موسكو/أوسلو (رويترز) – ضخت روسيا المزيد من إمدادات الغاز إلى أوروبا عبر بولندا وروسيا البيضاء وكذلك أوكرانيا يوم الأربعاء، مما أدى إلى تهدئة بعض المخاوف الأوروبية بشأن نقص الإمدادات قبل الشتاء وأسهم في انخفاض أسعار الجملة.

وكان انخفاض الإمدادات إلى أوروبا وعكس اتجاه تدفقات الغاز شرقا إلى بولندا بدلا من التوجه غربا إلى ألمانيا الأسبوع الماضي قد أدى إلى تفاقم ضغوط الإمدادات في أوروبا، وتسبب في ارتفاع الأسعار بالنسبة لقطاع الصناعة وكذلك المستهلكين.

لكن روسيا بدأت ضخ الغاز إلى ألمانيا مرة أخرى في وقت متأخر من يوم الاثنين بناء على أمر من الرئيس فلاديمير بوتين بزيادة الإمدادات إلى أوروبا وإعادة بناء المخزونات الروسية هناك بمجرد إعادة ملء صهاريج التخزين المحلية.

وقالت شركة جازبروم للغاز المملوكة للدولة في روسيا يوم الثلاثاء إنها بدأت في ملء مخزوناتها في أوروبا. وأدى هذا إلى انخفاض الأسعار الفورية بالمنطقة، رغم أن محللين قالوا إنه سيتعين أن تفعل روسيا المزيد لتهدئة القلق في أوروبا من أجل تحقيق انخفاض مهم.

وفي مؤشر على تراجع حدة المخاوف في أوروبا، انخفض مؤشر الغاز الهولندي للعقود الآجلة، وهو مؤشر قياسي أوروبي، بما وصل إلى تسعة بالمئة إلى أدنى مستوى له منذ الثاني من نوفمبر تشرين الثاني يوم الأربعاء. وبحلول الساعة 1430 بتوقيت جرينتش، انخفض أربعة بالمئة تقريبا إلى 67.40 يورو لكل ميجاوات ساعة.