المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أوبك: زيادة الأسعار تبطئ وتيرة تعافي الطلب على النفط

OPEC+ agrees new oil deal but without UAE agreement, source says
OPEC+ agrees new oil deal but without UAE agreement, source says   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – خفضت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) يوم الخميس توقعاتها للطلب العالمي على النفط في الربع الأخير من العام الحالي إذ أن ارتفاع أسعار الطاقة يكبح التعافي الاقتصادي من تأثيرات كوفيد-19، بينما يؤخر العودة إلى مستويات ما قبل الجائحة لفترة أبعد في 2022.

ورفعت المنظمة أيضا في تقرير شهري توقعاتها لإمدادات منتجي النفط الصخري في الولايات المتحدة العام المقبل، في تقلبات للرياح لا تشتهيها المنظمة وحلفاؤها، فيما يعرف (بأوبك+)، في مساعيهم لتحقيق توازن في السوق.

وقالت أوبك إنها تتوقع أن يبلغ متوسط الطلب على النفط 99.49 مليون برميل يوميا في الربع الأخير من 2021، بانخفاض قدره 330 ألف برميل يوميا عن توقعات الشهر الماضي.

وانخفضت توقعات نمو الطلب لهذا العام بمقدار 160 ألف برميل يوميا ليستقر الرقم عند 5.65 مليون برميل يوميا.

وقالت أوبك في التقرير “هناك افتراض قائم بحدوث تباطؤ في وتيرة الانتعاش في الربع الرابع من 2021 بسبب ارتفاع أسعار الطاقة”. كما استندت أوبك إلى تباطؤ أكثر من المتوقع في الصين والهند.

وقفز النفط إلى أعلى مستوى في ثلاث سنوات متجاوزا 86 دولارا للبرميل هذا العام إذ أن (أوبك +) لا ترفع حجم الإمدادات إلا بشكل تدريجي فيما يزيد الطلب، مما دفع الأسعار إلى أعلى مستوياتها منذ سنوات في بعض الأسواق. كما ارتفعت أسعار الغاز الطبيعي والكهرباء والفحم.

وتراقب الحكومات والشركات والتجار عن كثب سرعة تعافي الطلب على النفط.

ومن شأن حدوث ذلك بوتيرة أبطأ أن يؤدي إلى تخفيف الضغط التصاعدي على الأسعار وتعزيز وجهة النظر التي تقول إن تأثير الوباء سيحد من الطلب بصورة دائمة.

وتتوقع أوبك الآن زيادة في الاستهلاك العالمي عن 100 مليون برميل يوميا في الربع الثالث من 2022، بعد ثلاثة أشهر من توقعات الشهر الماضي. وكانت آخر مرة استهلك فيها العالم أكثر من 100 مليون برميل يوميا في 2019 على أساس سنوي، بحسب منظمة أوبك.

وتمسكت أوبك بتوقعاتها لنمو الطلب العالمي على الخام 4.15 مليون برميل يوميا العام القادم. وسيصل هذا بمتوسط استهلاك يبلغ ​​100.6 مليون برميل يوميا، وهو أعلى من مستويات 2019.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر النفط عند أقل من 83 دولارا للبرميل بعد صدور التقرير مرتفعا عن انخفاض سابق.