المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هبوط الأسهم الأوروبية وسط مخاوف من الإغلاق وتراجع أسهم التعدين

Las bolsas europeas abren con dudas por la preocupación por el cierre y las mineras
Las bolsas europeas abren con dudas por la preocupación por el cierre y las mineras   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – بدأت الأسهم الأوروبية الأسبوع بداية فاترة إذ يشعر المستثمرون بالقلق من احتمال اللجوء إلى الإغلاقات من جديد لاحتواء كوفيد-19 وكانت أسهم شركات التعدين أكثر الأسهم هبوطا في أعقاب انهيار أسعار المعادن بعد أن وعدت الصين بالتخلص تدريجيا من الفحم في قمة المناخ كوب26.

واستقر مؤشر ستوكس 600 تحت وطأة هبوط أسهم التعدين واحدا في المئة مع انهيار أسعار خام الحديد والمعادن.

وكان القلق أصاب المراقبين في محادثات المناخ التي جرت برعاية الأمم المتحدة يوم السبت عندما عقد ممثلا الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي اجتماعا مع نظيريهما الصيني والهندي لبحث بعض صياغات الاتفاق على التخلص التدريجي من الفحم.

وهبطت أسهم شركات جلينكور وريو تينتو وأنجلو أمريكان للتعدين المدرجة في بريطانيا بين 0.9 و1.3 في المئة.

ومما زاد من حالة الحذر أن النمسا أصبحت أول دولة أوروبية تفرض إغلاقا جديدا على الملايين الذين لم يتم تطعيمهم مع بلوغ معدلات الإصابة بكوفيد مستويات قياسية.

وهوت أسهم شركة فيليبس، التي قررت استدعاء أجهزة التنفس الصناعي لاستخدام مادة ربما تكون خطرة في بعض مكوناتها، بنسبة 8.5 في المئة بعد أن أعلنت أنها تجري مباحثات مع السلطات الأمريكية في أعقاب تفتيش جديد لإحدى منشآتها.

وزادت أسهم إيرباص 2.6 في المئة بعد أن فازت بطلبية بمليارات الدولارات من شركات الطيران التابعة لشركة إنديجو بارتنرز للاستثمار المباشر لتوريد 255 طائرة ركاب من طراز ايه321 نيو ذي الممر الواحد.